الخطاب الملكي خارطة طريق

2013 06 17
2013 06 17

452جددت هيئة شباب كلنا الاردن الذراع الشبابية لصندوق الملك عبدالله الثاني للتنمية الفخر والاعتزاز برؤية جلالة الملك عبدالله الثاني الاصلاحية والتي تعتبر خارطة طريق للمستقبل. وجاء في بيان صدر عن الهيئة اليوم الاحد ان مؤسسة العرش الهاشمية وعلى رأسها جلالة الملك عبد الله الثاني أثبتت بأنها ستبقى الأقرب الى نبض المواطن الأردني والأكثر تفهماً لهمومه وقضاياه. ودعت مؤسسات الدولة والفعاليات السياسية والاجتماعية إلى ضرورة معالجة التحديات والقضايا الوطنية وفق أسس تراعي مصلحة المواطن، بعيداً عن الإستعراض والمزايدة، والإرتقاء إلى رؤية الملك الإصلاحية وملامسته لقضايا الناس وحاجاتهم، وتجديد الدعوة لكافة القوى السياسية والمجتمعية والحركات الشعبية؛ لتعزيز منظومة الأمن الوطني من خلال اعتماد لغة الحوار مع المؤسسات الدستورية الشرعية والابتعاد عن اي اجندات اقليمية أو خارجية. واكدت ان النهج الإصلاحي يتطلب أن يكون الجهاز الحكومي على أعلى درجات الحيادية والاحتراف والكفاءة، وليس عُرضةً للتأثيرات السياسية أو الحزبية، ويعتمد أسس الجدارة والمهنيـة والحياد، وتعزيز منظومة النزاهة الوطنية . واشارت الى ان الشباب لا يقبل أن يكون مستقبله رهين ظاهرة العنف؛ لأن مستقبلهم هو مستقبل الأردن، وعدم التهاون في تطبيق القانون على الجميع، مثمنا نظرة الملك للعشيرة الاردنية الكبيرة ودورها الرئيسي في تأسيس الدولة الأردنية الحديثة، كدولة مؤسسات وقانون، وستبقى رمزاً للنخوة والقيم الأصيلة. ودعت اقرانهم في مختلف المحافظات للتفاعل مع مضامين الخطاب الملكي؛ لانها مثلت إرادة الشعب باختلاف مكوناته في سبيل تعزيز المؤسسات الدستورية والقانونية وعلى رأسها مؤسسة العرش التي كانت ولا تزال صمام الامان للأردنيين جميعا. وأكدت الهيئة أنها ستطلق حوارا شبابيا في مختلف المحافظات؛ لتحويل مضامين الخطاب الى برامج عملية تعزز مسيرة الاصلاح التي ينشدها الاردن.