الدكتوراه الفخرية للدكتور ذياب البداينة

2015 04 19
2015 04 19
22222222222222صراحة نيوز – منحت جامعة  ucm السلوفاكية الدكتور ذياب البداينة مؤسس ورئيس مركز ابن خلدون للدراسات والابحاث شهادة الدكتور الفخرية كمتحدث رئيس في مؤتمر المسارات الكبرى في الاعلام.

جاء ذلك تكريما له بناء على توصية كلية الاعلام والاتصالات المستندة لإنجازاته العلمية عامة وفي مجال التطرف والإرهاب خاصة.

ويحمل درجة الدكتوراه في علم الاجتماع التطبيقي (علم الجريمة، والبحوث الجتماعية التطبيقي، والتقييم)، المنظمات الرسمية، والاحصاء الاجتمـــــاعي. تـــخرج في جامعة غرب ميتشيجان، في الولايات المتحدة الأمريكية، عام (1990) (WMU, Kalamazoo, MI, USA)،

عمل في التدريس الجامعي، والبحث العلمي والشراكة المجتمعية، ففي مجال التدريس: درس مواد على مستوى الدكتوراه، والماجستير، والبكالوريوس على المستويين الوطني والإقليمي. من المواد درسها استخدام ال spss في الاحصاء والبحث العلمي، مناهج البحث العلمي، علم النفس الجنائي، نظريات الجريمة، حلقة بحث في الاحصاس المتقدم، تطبــــــيقات متقدمة في استخدام الحاسوب في علم الجريمة، حرب المعلومـــات، حــــلقة في التنـــمية والامن. حصل على درجتي البكالوريوس والماجستير من الجامعة الاردنيىة. شارك في تنفيذ العديد من الورش في مجال تطوير اداء عضو هيئة التدريس. كما ونفذت العديد من الدورات في مجال التعليم الالكتروني وتدريب اعضاء هيئة التدريس على استخدام الحاسوب، حيث كان أول عميد يحصل على الرخصة الدولية في قيادة الحاسب في جامعة مؤتة، وأول طالب دكتوراه يقتني حاسوب في قسم علم الاجتماع في جامعة (WMU).

وأسس مختبراً حــاسوبيا تعلــيمياً في قســـم علم الاجتماع في جــامعة مؤتة، وأدخل مواد تعليم الحاسوب ومناهج البحث واللغات كمتطلبات كلية اجبارية كونها أدوات بحث علمي هامة في التعليم الجامعي. كما قاد عمليةالتـحول الالكتروني في الإدارة الــجامعية، والتدريس المتخصص في العلوم الاجتماعية. وشارك في تطوير الخــطط الدراسية بـجامعة نايف الـعربية للـــعلوم الأمنية والجامعات الاردنية، والمؤسسات الأمنية، ورأست اللجنة التي أعدت برنامج الدكتوراه في جامعة نايف، وكذلك أشرف وترأس وضع برنامج الماجستير والدكتوراه في علم الجريمة بجامعة مؤتة، وشاركت في وضع منهاج كلية الدفاع الوطنية واكاديمية الشرطة الملكية. كما راجع المـــناهج الدراسية في الكـــليات الأمنية في الوطن العـــربي ووضعت تصورا لمناهجها في عصر المعلومات. كمــا ترأس وضع الخطط الاستــراتيجية في وزارة التــنمية الاجتماعية وجـــامعة مؤتة والطفيلة التقنية وجامعة الحسين بن طلال، والخطة الاستراتيجية لمنهضة العنف ضد المرأة (شمعة). وفي مجال البحث العلمي، فـقد نشر ما يزيد على عـــشرة كتب بعـضها تمت إعادة نشره، ومنها كتاب(تحرير) باللغة الانجــليزية(Understanding Terrorism) نشر بدعم من البــرنامج العلــمي للناتو(NATO) في السلام والأمــن. وآخر قمت بترجــمته من اللغة الانــجليزية إلى اللغة العربية (APA Publication Manual) وحاز على جائزة أحسن كتاب مترجم. وأكثر من ماية وخمسين بحثا منها أكثر ستين بحثاً منشوراً في دوريات علمية مفهــرسة ومحكمة، منها أثنــين حازا على جــوائز علمية هما: جائزة البحث المميز في العلوم النفسية (وزارة التعليم العالي والبحث العلمي)، وجائزة اتحاد الجامعات الاسلامية عن بحث قيم التسامح في مناهج التـــعليم الجامعي. وأكثر من سبعين ورقة علمية قدمتها في مؤتــمرات علمــية وندوات متخصصة، إضافة إلى ست عشرة ورقة علمية باللغة الاجنبية قدمت في مؤتمرات دولــية. كما رأسس تــسعة مؤتمرات علمية ودولية وشاركت فيها، وأشرفت على سبع وعشرين ندوة علمية، واشرف الــدكتور على ثلاثين رســالة جامعية , كما لــديه خــــبرة غنية ومتنوعة في مجـال الإدارة الجامعية، على المستويين المحلي والاقليمي. وخبرته في الإدارة الـــجامعية تـــراكمية ومــتصلة تجاوزت الخمسة عشر عاماً. فلقد تبوأ العــديد من المناصب الادارية الـــجامعية منها: مساعد عميد كلية، ومدير دائرة المعلومات والتخطيط، ورئـــيس قسم الدراــسات الاجتماعية (السعودية)، وعميد مركز الدراسات والبحوث (السعودية)، وعـــميد كلية الدراسات العليا، وعميد كلية العلوم الاجتماعية (مؤسس)، وعميد البحث العلمي (جامعة مؤتة وجامعة الطفيلة)، وعميد كلية العلوم الادارية، وكلية الاداب (جامعة الحسين)، ونائب رئيس جامعة الطفيلة التقنية (اداري واكاديمي)، ونائب رئيس جامعة الحسين بن طلال للشؤون الإدارية 2007- حتى 4-5-2010).

وفي مجال العمل الاجــتماعي فقد تــرأس اللـــجنة المــكلفة بـــوضع الخطة الإستراتيجية للدفاع الاجتماعي في وزارة التنمية الاجتماعية، كما أعدّ الخطة الإســتراتيجية لمناهضة العنف ضد المرأة بتكليف من اللجنة الوطنية لشؤون المرأة، وأعدّ أول دراسة مسحية عن العنف ضد المرأة في الأردن، كما أعدّ الإطار الوطني لحماية الأسرة من العنف، كما وأعدّ دراســة بتكلــــيف من الهيئة التنسيقية للتكافل الاجتماعي لتقييم أداء صناديق عون الفقراء، وبدعم من مؤســسة شومان دراس الفقر في محافظة الطفيلة (قيد النشر).وترأس فريق لتطوير معايير الخـــدمة الاجـــتماعية فــي وزارة التنمية الاجتماعية بدعم من البنك الدولي.

11164759_10205113675336264_5817625536853315355_n11164759_10205113675336264_5817625536853315355_n

10678517_986928218006567_1630315880565894015_n 11156196_10205113674176235_433511461332104283_n