الدكتور أبو حميدان : زراعة أجهزة في شرايين الدم

2015 10 07
2015 10 08

3333يعد ارتفاع ضغط الدم السبب الرئيسي لإمكانية الإصابة بالجلطات القلبية والدماغية ، حيث يعاني حوالي 30% من السكان من هذا المرض والمرتبطة أسبابه بأمور عديدة لها علاقة بتصلب الشرايين ووظائف بعض الأعضاء كالكلية مثلاً ، ومن المعروف أيضاً وجود علاقة وثيقة بين التقدم بالسن وارتفاع ضغط الدم ، وهناك اعتقادات بأن ارتفاع ضغط الدم عند كبار السن فوق سن الاربعين يبلغ 75% ، وعادةً يتم السيطرة على هذا المرض بتناول أدوية لفترات طويلة في حياة الإنسان .

ولكن قد يحدث لدى 20% من الناس مضاعفات جانبية نتيجة استخدام هذه الأدوية ، فقد يحدث أحياناً عدم استجابة فعالة للعلاج وهو ما يسمى “Therapy Resistance” ، وخاصة اذا استمر ضغط الدم فوق 140/90 ، ففي هذه الحالة يُنصح باستخدام أجهزة لقياس الضغط باستمرار لمدة 24 ساعة وذلك لمراقبته بدقة .

وهناك أيضاً إمكانية لإجراء عملية للكلية تسمى (Renal Denervation) يتم بها زراعة منظم من خلال أنبوب يتم إيصاله بسهولة إلى أوردة وشرايين الكلية، حيث يقوم الإنبوب بتنظيم ضغط الدم عبر أعصاب الكلية، ولكن هناك بعض الإنتقادات للعلاج بهذه الطريقة ، لأن نتائجها غير مُرضية حتى الآن ، وليست دارجة في المدارس الطبية الأنجلوأمريكية .

وهناك أيضاً توجه طبي يقول بأنه لا توجد حالات ما يسمى( عدم الإستجابة للعلاج بالأدوية) ، فتغيير الأدوية، وكمية الجرعات يكفي لعلاج جميع الحالات ، وهناك طرق أخرى أيضاً للعلاج ، عن طريق زراعة (أجهزة بيز ميكر) في الشرايين الرئيسية التي تنظم ضغط الدم ، ولكنها مازالت في بداية استخداماتها ونتائجها غير مكتملة حتى الآن، ويُنصح في حال استخدام طرق جراحية لعلاج ارتفاع ضغط الدم ان يتم ذلك في مراكز متخصصة ولديها خبرة كبيرة كون الطرق الجراحية جديدة .

الدكتور فايز أبو حميدان