الدكتور أسعد عبد الرحمن يحاضر في جامعة البترا

2014 05 21
2014 05 21

ggعمان – صراحة نيوز – ضمن سلسلة ندوات وحوارات البترا استضافت جامعة البترا أ.د اسعد عبد الرحمن في محاضرة بعنوان ” القضية الفلسطينية والوضع الراهن” بين فيها أنه في ظل الشروط والمقارفات الإسرائيلية الحالية، تبقى الجهود المبذولة أميركيا بدون كبير جدوى، فالمفاوضات تعاني من ضربات إسرائيلية متتالية، مبينا أن الراعي الأميركي لا يملك دورا في التوصل الى سلام إذا لم يكن مستعدا لاستخدام النفوذ الكبير الذي يحظى به لإجبار الإسرائيليين على الالتزام بالاتفاقات والامتثال للقانون الدولي. مبينا ان القضية الفلسطينية من اقدم قضايا التحرر في العالم وهي قضية الشعوب الحرة على مستوى دولي وجماهيري وهي قضية عربية اسلامية. موضحا أن التحالف القائم بين أمريكا، القوة العظمى العالمية، واسرائيل، القوة العظمى الإقليمية، هو أحد أكبر العوامل المعيقة والمتحكمة بالمفاوضات والمسيرة السلمية.

وبين كذلك ان صمود الشعب الفلسطسيني على ارضه يمثل اعلى درجات المقاومة وهو الصمود الذي ضرب المعادلة الصهيونية في العمق وهي المعادلة التي قامت على مبدأ زيادة مساحة ورقعة الارض المسيطر عليها من قبل اسرائيل مع اقل عدد ممكن من الفلسطنيين.

واستعرض عبد الرحمن في محاضرته مواضيع المصالحة الفلسطينية الفلسطينية، والمقارفات الإسرائيلية على الأرض واستغلالها لمفاوضات التسوية، والتفرد الأمريكي في رعاية المفاوضات، فضلا عن آفاق العمل المستقبلي من خلال ضرورة إنجاز مقاومة شعبية سلمية حضارية، ودعم جهود حركة التضامن العالمي التي باتت من أنبل نضالات الشعب الفلسطيني الذي يتميز بتمسكه بحقوقه وأرضه .

وفي نهاية المحاضرة التي حضرها نائب الرئيس أ.د مروان المولا وعمداء الكليات واساتذة الجامعة وجمع كبير من الطلبة تم تقديم درع الجامعة للضيف تكريما له.