الذنيبات : تطوير 120 مدرسة خلال الفترة المقبلة

2013 10 23
2013 10 23

180عمان – صراحة نيوز – أكد وزير التربية والتعليم الدكتور محمد الذنيبات أن الدعم الذي يحظى به قطاع التعليم من القيادة الهاشمية والحكومة يرتب علينا مسؤوليات جسام للارتقاء بالتعليم إلى مستويات نوعية والوصول بالنظام التربوي إلى مصاف الدول المتقدمة بعد أن حقق الأردن خطوات نوعية على مستوى المنطقة .

وبين الدكتور الذنيبات خلال ترؤسه اجتماع لجنة التخطيط الموسعة الذي عقد اليوم في مبنى الوزارة بحضور رئيس المركز الوطني لتنمية الموارد البشرية الدكتور عبدالله العبابنة وأمين عام الوزارة صطام عواد ، أن الوزارة ستقوم في الفترة المقبلة ببناء نحو ( 800 ) غرفة صفية إضافية ومختبرات علمية وحاسوبية وتقنيات تعلم ودورات صحية في ( 120 ) مدرسة في مختلف مناطق المملكة ، مشيراً إلى أن الوزارة ستعمل على ايجاد آلية فاعلة تضمن استدامة صيانة المدارس وبشكل دوري .

وطلب من مدراء التربية والتعليم في مناطق المملكة كافة ضرورة تكثيف الزيارات الميدانية والتواصل بين المركز والميدان والالتقاء بالمواطنين ، مشيراً إلى أهمية توظيف المقترحات والأفكار المتميزة التي تتمخض عنها تلك اللقاءات في تحسين مستوى العمل بهدف تجويد مخرجاته وفقاً للأهداف التربوية والتعليمية التي تسعى الوزارة لتحقيقها .

وأكد الذنيبات على مديري التربية والتعليم بضرورة تشكيل لجان فنية وإدارية بمشاركة ممثلي المجتمع المحلي ومجالس الأباء والأمهات ومجالس التطوير التربوي على مستوى كل لواء ومحافظة لمناقشة محاور التطوير التربوي المقترحة لتحقيق مفهوم التشاركية ومعرفة رأي الميدان التربوي في محاور الاصلاح المطروحة .

ووضع الوزير مدراء التربية والتعليم أمام مسؤولياتهم في ضبط اجراءات امتحان الثانوية العامة دون تهاون أو تردد في تطبيق القانون وحفظ النظام العام مشدداً على ضرورة الحفاظ على امتحان الثانوية العامة وصونه وحمايته من أي تهاون أو تجاوز أو عبث والتأكيد على ايقاع العقوبات بأمانة وحزم على كل من يحاول العبث في مجريات الامتحان وصولاً إلى تحقيق مبدأ العدالة والمساواة في تقديم الامتحان ورصد نتائجه .

وأشار الدكتور الذنيبات إلى أهمية الشراكة بين وزارة التربية والتعليم والمركز الوطني لتنمية الموارد البشرية، لافتاً إلى أهمية الاستفادة من الدراسات والأبحاث التي يجريها المركز بهدف النهوض بالعملية التربوية والتعليمة .

وقدم رئيس المركز الوطني لتنمية الموارد البشرية الدكتور عبد الله عبابنة خلال الاجتماع عرضاً حول نتائج التقرير الوطني للدراسة الدولية للرياضيات والعلوم ( TIMSS ) على مستوى مديريات التربية والتعليم ، مشيراُ إلى أهمية إعداد خطة إعلامية لرفع درجة الوعي بأهمية الاختبارات الوطنية والدولية مبيناً أن نتائج طلبتنا في الاختبارات هي مؤشر هام على نجاح خطة التطوير التربوي التي تنفذها وزارة التربية والتعليم .

وفي نهاية الاجتماع دار حوار موسع حول العديد من القضايا التربوية والتي تتعلق بسير العمل التربوي في الميدان .