الرئيس العراقي يتنازل عن جنسيته البريطانية

2014 12 28
2014 12 28
الرئيس العراقي فؤاد معصوم
الرئيس العراقي فؤاد معصوم

صراحة نيوز – تنازل رئيس جمهورية العراق فؤاد معصوم اليوم الأحد عن جوازه البريطاني حيث جرت إعادته الى سلطات المملكة المتحدة.

وذكر بيان رئاسي عراقي أن سفارة المملكة المتحدة تسلمت رسالة من الرئيس معصوم ومعها جواز السفر الذي أعاده بكل احترام وتقدير.

وقال مكتب رئيس الجمهورية ان معصوم كان قد فاتح السلطات البريطانية فور انتخابه رئيسا للجمهورية لإتمام إجراءات إعادة الجواز وسحب الجنسية امتثالاً لما جاء في الدستور العراقي بشأن عدم جواز تمتع الأشخاص بجنسية أخرى سوى الجنسية العراقية في حال تم انتخابهم أو تكليفه بمهام سيادية في جمهورية العراق.

وينص الدستور العراقي في مادته الــ 18 على جواز تعدد الجنسية للعراقي بينما يفرض على من يتولى منصباً سيادياً أو أمنياً رفيعاً التخلي عن أي جنسية أخرى.