الزميل القرعان : امنحوني ثقتكم لأتشرف بخدمتكم

2014 04 19
2014 04 29

ماجد القرعان انتخاباتصراحة نيوز – اصدر الزميل الصحفي ماجد القرعان رئيس تحرير وكالة صراحة الاردنية بيانا بمناسبة ترشحه لانتخابات نقابة الصحفيين التي ستجري يوم الجمعة المقبل في المركز الثقافي الملكي. وبين الزميل القرعان في بيانه محددات عمله في حالة فوزه مركزا على متطلبات حماية مهنة الصحافة والعاملين فيها والذي يتطلب اجراء تغيير جذري في اداء النقابة لتأخذ مكانتها بين مؤسسات المجتمع المدني ولترتقي في مستوى الخدمات التي تقدمها لاعضائها بصورة لا تقل عن مستوى الخدمات التي تقدمها النقابات الأخرى .

وتاليا نص البيان

بسم الله الرحمن الرحيم

الزميلات والزملاء  المحترمون السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لا يقل موقع عضو مجلس النقابة أهمية عن موقع النقيب عندما تتمكن  الهيئة العامة من انتخاب فريقِ عملٍ تجمعهم مفاهيم العمل التطوعي والافكار الراشدة والرؤى والتطلعات التي هي في ذهنية كل زميل وزميلة ممن  ُعرف عنهم عملا  لا قولا  إيمانهم بالرسالة التي يحملونها في خدمة مجتمعاتهم بعدالة وشفافية والجراءة في قول كلمة الحق ونبذهم للفردية  والأنانية وحب الذات ما  ُيحتم علينا جميعنا  أن  ُنحسن اختيار الفريق القادر على تحقيق طموحاتهم وتطلعاتهم لتأخذ نقابتنا مكانتها الطبيعية بين مؤسسات المجتمع المدني ولتتمكن من تقديم خدماتها لمنتسبيها بمستوىً لا يقل عما تقدمه النقابات الأخرى في كافة المجالات.

الزميلات والزملاء المحترمون

لقد عرفني الكثيرون مندوبا ميدانيا في صحيفة الدستور وللاذاعة الاردنية وكاتبَ مقالاتٍ في الشؤون المحلية ومراسلا للتلفزيون الاردني ما مكنني من أن احظى بشبكة علاقات واسعة مع حملة الرسالة المقدسة من الزميلات والزملاء في مختلف المؤسسات الاعلامية الرسمية والخاصة والذي جعلني على معرفة جيدة بهموم وتطلعات الجميع ومن هنا يأتي ترشحي لعضوية المجلس على أمل ان احظى بثقتكم لأتشرف بخدمتكم .

الزميلات والزملاء المحترمون

لقد سعيت الى محاولة تشكيل كتلة لتخوض الانتخابات وفق برنامجِ عملٍ واضح وقابلٍ للتنفيذ ولم أوفق والذي آمل ان نشهده في دورات قادمة باعتبارأن ذلك خطوةٌ متقدمة وعصرية غير أنني وضعت لنفسي مجموعة محددات لدوري ومسؤولياتي تنطلق من الحرص على العمل بروح الفريق الواحد  لتحقيق تغييرٍ  جذري في اداء النقابة ومستوى الخدمات الواجبِ تقديمها ومن ضمن ذلك الاعتراف بالمهنة وحماية من يعملون فيها افرادا ومؤسسات من تغول الدخلاء وتوسيع قاعدة الانظمام للنقابة وفق المعايير الدولية وتشكيل مجلس استشاري ينعقد بصورة دورية ويضم ممثلينَ عن المؤسسات الاعلامية بمجالاتها كافة ليكون حقلةَ وصلٍ بين الهيئة العامة ومجلس النقابة وان يتم استحداث دوائرَ متخصصةٍ في كافة الشؤون لتقوم على خدمة الاعضاء ومن ضمن ذلك اقسامٌ  ُتعنى بالتدريب والابتعاث محليا وخارجيا للحصول على المعلومات والأرشفة  والدفاع عن الاعضاء أمام المحاكم  ودائرة  للاستثمار وأخرى  للعلاقات الدولية لتبادل الخبرات والزيارات مع الأخذ بعين الاعتبار هنا تنظيم زيارات خارجية  مرة في الشهر على الأقل لمجموعات من اعضاء الهيئة العامة وليس اعضاء المجلس وكذلك استحداث دوائرَ متخصصةٍ للتوظيف ومتابعة شؤون الخريجين وللتامين الصحي وأيضا دائرةٌ للخدمات الاجتماعية تعمل وفق أسس واضحةٍ لمشاركة الاعضاء في افراحهم واتراحهم وتوفير الرعاية الممكنة للمتقاعدين والذي يتطلب اعادة النظر في اسس برنامج التكافل الاجتماعي .

الزميلات والزملاء المحترمون

ان احداث التغيير والتطوير الذي نامله جميعنا  ليس بالمهمةِ الصعبة لكنه  يبدأ بحسن اختيار مجموعة العمل  القادرة على استمرار تواصلها مع القاعدة وترجمة افكارهم ومقترحاتهم الى عمل يلمسه جميع الاعضاء وكلي ثقةٌ أن من يشكلون الرأي العام  يستطيعون رسم مستقبلهم … والله وراء القصد .

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الصحفي ماجد القرعان مرشح عضوية مجلس نقابة الصحفيين