الزميل كريشان يستذكر يوم اطاحة الاردنيين بحكومة الرفاعي الحفيد

2014 07 06
2014 12 14

61صراحة نيوز – استذكر  الزميل محمود كريشان ناشر موقع الهلال نيوز يوم أجبر  الشعب الاردني سمير الرفاعي على تقديم استقالة حكومته الثانية في اليوم الأول من شهر شباط من عام 2011 على اثر حراكات شعبية قوية انطلقت من بلدة ذيبان وامتدت الى العديد من المدن والبلدات الاردنية مطالبين باقالة الحكومة التي حاصرت الحريات الاعلامية وفرضت قانون الصوت الواحد والتي عرفت بحكومة غلاء الاسعار .

وقال الزميل كريشان في متابعة خاصة نشرها على موقع الهلال نيوز ( في بداية الربيع الاردني توتر الشارع بصورة ساخنة مطالبا بإقالة رئيس الوزراء انذاك سمير الرفاعي رغم انه حصل على ثقة غير مسبوقة من مجلس نواب هزيل ومزور 111 صوتا كانت مثارا للسخرية ) .

واضاف الزميل كريشان ( ان الشارع تمكن من الضغط نحو اقالة رئيس الحكومة الرفاعي متهما اياه برفع الاسعار وتحدي ارادة الشعب وكانت المسيرات الشعبية ضد حكومته تعم كافة انحاء الوطن بلا استثناء مما يؤكد ارتفاع نسبة الغضب الشعبي ضد الرفاعي الذي غادر الدوار الرابع مكرها بارادة الربيع الاردني حيث ساد الهدوء في الشارع بعد اقالة الرفاعي ) .

وتاتي متابعة الزميل كريشان كتعليق غير مباشر على الجولات المكوكية التي يقوم بها الرئيس الحفيد بذريعة تلبية دعوات على ولائم بمناسبة تخرج ابنه زيد من ارقى الجامعات العالمية هارفارد الأمريكية .