السعودية ترد على ادعاءات ايران بخصوص حادثة مشعر منى

2015 09 27
2015 09 27

222764_0صراحة نيوز – رفضت السعودية الانتقادات التي وجهتها إيران بشأن حادثة التدافع في منى التي راح ضحيتها 769 حاجا، مشيرة إلى أن الوقت ليس لاستغلال الوضع سياسيا.

وكانت طهران طالبت بفتح تحقيق حول التدافع الذي وقع الخميس بالقرب من مكة المكرمة وأسفر عن مقتل أكثر من 130 حاجا إيرانيا.

وقال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير خلال لقائه نظيره الأمريكي جون كيري في نيويورك: “أعتقد أنه أفضل للإيرانيين أن يفعلوا غير أن يستغلوا سياسيا مأساة طالت أناسا كان يقومون بالشعائر الدينية المقدسة”.

وأضاف الجبير “نحن لا نخفي شيئا. إذا كانت هناك أخطاء قد ارتكبت فإن الذين ارتكبوها سوف يحاسبون”.

وأوضح أمام كيري خلال لقاء قصير مع الصحافيين: “لكن أريد أن أكرر بأن الوقت ليس لاستغلال الوضع سياسيا”.

وقال أيضا “آمل أن يكون القادة الإيرانيون أكثر تعقلا حيال الذين قضوا في هذه المأساة وأن ينتظروا نتائج التحقيق”.

وتقول إيران إن هناك 136 إيرانيا على الأقل بين المتوفين في منى، وذكرت وكالة “فارس” الإيرانية للأنباء أن هناك أكثر من 300 إيراني لم يعرف مصيرهم بعد وبينهم السفير السابق في لبنان غضنفر ركن أبادي.

هذا وأعلنت السعودية السبت أن عدد الوفيات جراء تدافع وازدحام أثناء الحج في شارع 204 المؤدي إلى جسر الجمرات بمشعر “مِنى” صباح الخميس الماضي أول أيام عيد الأضحى، ارتفع إلى 769 شخصا