الشرطة الأمريكية تقتل فتي كان يحمل مسدس لعبة

2016 09 16
2016 09 16

تنزيل (5)صراحة نيوز – قتلت الشرطة الأميركية فتى كان يحمل مسدس لعبة في بلدة بولاية ويسكنسن شمالي البلاد، وذلك بعد أن اشتبهت بضلوعه في سطو مسلح.

وأعلنت شرطة بلدة كولومبوس في بيان نشرته على صفحتها في “فيسبوك” فتح تحقيق في مقتل تايري كينغ الذي أعلنت وفاته الأربعاء، حسب ما أوردت وكالة “فرانس برس” الخميس.

وقالت إن عناصرها تلقوا إخطارا بوقوع سطو مسلح ورصدوا ثلاثة أشخاص طابقت أوصافهم رواية ضحية السرقة.

وتابعت:” عند محاولة الشرطيين الحديث مع هؤلاء فر اثنان منهم وبدأت بمطاردتهما، وأثناء مطاردة الفارين حاول الشرطيون توقيفهما فاخرج أحدهما مسدسا من حزامه، فأطلق أحد الشرطيين النار وأصاب المشتبه به بعدة طلقات” أدت لاحقا إلى وفاته.

وعثر المحققون في مكان الحادث على المسدس، الذي اتضح لاحقا أنه مسدس بالهواء المضغوط مجهز بمؤشر ليزر.

واستجوبت الشرطة شهودا بينهم المشتبه فيه الآخر الذي كان مع القتيل، وأفرج عنه في انتظار استكمال التحقيق. سكاي نيوز عربية