الشيخة صيتة الحنيطي (الحديد) تبرز تجربة “النوايا الطيبة”

2014 04 20
2014 04 20
362عمان – صراحة نيوز – تحت رعاية سمو الاميرة سناء عاصم نظمت جمعية تأهيل وتنمية المرأة الريفية والتي مقرها عمان حفلا  لدعم السيدات الارامل والايتام في 19-4-2014 في قضاء ام الجمال / لواء البادية الشمالية الشرقية وبالتعاون مع جمعية النوايا الطيبة الخيرية الموجودة في ام الجمال وحضر الحفل سمو الاميرة سناء عاصم والشيخة صيتة الحنيطي الحديد وعدد من عقيلات السفراء ومجموعة سيدات من المجتمع المحلي اللواتي شاركن في الحفل وحضور افتتاح البازار لتعزيز ودعم  فكرة تأهيل الارامل والحالات الانسانية.

وفي كلمة ترحيبية للسيدة فدوى محمد احمود القطيش المساعيد رئيسة جمعية النوايا الطيبة الخيرية رحبت بسمو الأميرة والضيوف ودعت الى تقديم الدعم لتأهيل المرأة القائمة على تربية أطفالها الأيتام كما أكدت الشيخة صيتة الحنيطي الحديد القائمة على جمعية تنمية وتأهيل المرأة الريفية بأنها انتماء لهذا البلد فإنها تطمح بأن تصبح جمعيتها قادرة يوما ما على تقديم الدعم لجميع جمعيات المملكة وانه من الضروري تأهيل المرأة الأرملة لتمكينها من الإنتاج بإتقان حرفة تفتح لها باب للإنفاق على ابناءها وتحقيق ضمان مستقبلي وهذا الامر أفضل بكثير من تقديم المساعدات المؤقتة المفعول، كما شجعت الشيخة الحضور على المبادرة لشراء منتجات بازارالمرأة البدوية.

خلال الحفل القى كل من الشاعر مهند عظمات والشاعر ابو مطلق السردي والشاعرعبد الكريم الشرفات قصائد شعرية بدوية نالت اعجاب الحضور وصاحبها عزف الربابة والعود كما تخلل الحفل مقطوعات فلوكلورية وعرض تمثيلي لعرس بدوي كنوع من التعريف بالحضارة البدوية، وبعد أن افتتحت سموها البازار تناول الحضور غداء المنسف كطبق تقليدي اردني بدوي والذي اشرفت على تحضيره وتقديمه للضيوف القوات المسلحة للمنطقة العسكرية الشرقية ، ويجدر بالذكر أن المنطقة العسكرية الشرقية أسهمت في دعم حفل بازار السيدات الارامل والايتام هذا بتقديم معدات الحفل وفرق القوات المسلحة والاشخاص المتطوعين، الترتيبات التي اشرف عليها المقدم بشير الفقيه بالنيابة عن العميد مشعل العبادي.

وفي تصريح للسيدة فدوى القطيش المساعيد القائمة على جمعية النوايا الطيبة الخيرية في قضاء ام الجمال قالت :

” إن جمعية النوايا الطيبة الخيرية تأسست في 8/1/2013 وهي تتبع وزارة التنمية الاجتماعية التي للأسف حتى الآن لم تبد اي دعم ولو على مستوى طرود. بدأت التواصل بشكل تطوعي وفردي منذ 9 سنوات مع الايتام والارامل محاولة ايجاد منفذ للمساعدة وإن عائلتي وبعض الاصدقاء هم من ضمن المؤمنين بفكرتي هذه والمتطوعين الاساسيين ومن ثم أسست هذه الجمعية. تقدمت باسم الجمعية لوزارة السياحة والاثار بأربعة مشاريع: المطبخ الانتاجي وتصنيع الاعشاب الطبية وحرف لإحياء التراث وصناعة الاكسسوارات متأملة بالموافقة والرد الايجابي كما نطمح بأن تقوم وزارة السياحة بوضع ام الجمال على خطة الاماكن السياحية المستعدة لاستقبال السياح الامرالذي سيساعد في إيجاد دخل للكثيرين علما بأن قضاء ام الجمال فيه 17 كنيسة وقصور أثرية ستبهر السياح. حتى الآن لم تستجب لي اي جهة خاطبتها من اجل تحقيق الدعم للأيتام والارامل باستثناء جمعية الشيخ نوح القضاة للرفادة التي دعمت 55 امرأة بتقديم دورات في التلاوة وتخريجهن وتقديم طرود رمضانية. اما بالنسبة للشيخة صيتة ابراهيم الحنيطي الحديد فهي شخصية نادرة الوجود لن انسى فضلها في دعم جمعيتنا وهي ام لجميع الايتام والارامل والحالات الانسانية في ام الجمال فلها عدة مبادرات منها تقديم الحقائب المدرسية والطرود الرمضانية واقتراحها لهذا الحفل الجميل وإبراز تجربة جمعية النوايا الطيبة الخيرية بهذا الكم من الدعم.”

من حفل ام الجمالجمال قرب الاثارعرس تمثيلي361رولا نصير