الصرايرة: البوتاس احالت عطاء لإنتاج 250 ألف طن من البوتاس الحُبيّبي

2016 09 03
2016 09 03

ba168ceed28a56a5c4b3a8cc5a00876aصراحة نيوز – أعلنت شركة البوتاس العربية عن احالة عطاء لبناء وحدة “رص جديدة” لمضاعفة الطاقة الإنتاجية من مادة البوتاس الحُبيّبي، بمقدار 250 ألف طن سنويا.

وكشف رئيس مجلس إدارة البوتاس العربية جمال الصرايرة في بيان صحافي، ان الشركة قد قامت مؤخرا باحالة عطاء بناء وتركيب وحدة الرص الجديدة وحسب أنطمة وتعليمات العطاءات المعمول بها في الشركة.

وقال الصرايرة ان مادة البوتاس الحُبيّبي صنف عالِي المواصفات، ويتم تحويله من مادة الخام البوتاس ويستهلك بشكل رئيسي في أسواق أوروبا وافريقيا وأسواق اخرى.

وأشار الى ان إنجاز هذا المشروع، يمثل استكمال شركة البوتاس العربية لسياستها التسويقية وزيادة حصتها في السوقين الأوروبي والافريقي، مبينا ان هذا الإنجاز يأتي ضمن استراتيجية الشركة في تنويع أسواقها والبحث عن أسواق جديدة بشكل مستمر.

يذكر ان الشركة البوتاس العربية تحولّ ما مقداره 250 ألف طن من خام البوتاس الى مادة البوتاس الحُبيّبي والوحدة الجديدة ستعمل على زيادة التحويل بمقدار 250 ألف طن لتبلغ القدرة التحويلية الإنتاجية نصف مليون طن سنويا.

اما بخصوص أسعار البوتاس العالمية، فبين الصرايرة ان المعطيات الأولية تشير الى استقرار أسعار البوتاس عند مستوياتها الدنيا والتي تتراوح بين 219 الى 227 دولارا للطن واصل العميل.

واكد الصرايرة ان حركات الشحن من خلال التعاقدات لشركة البوتاس العربية نشطت بشكل كبير خلال النصف الثاني من العام الجاري، بعد استقرار الأسعار في السوقين الهندي والصيني.

ومن المرجح ان تغطي التعاقدات الحالية غالبية انتاج الشركة، ضمن الخطة الإنتاجية والتسويقية للشركة في عام 2016.

وأضاف الصرايرة ان شركة البوتاس العربية تسعى جاهدة الى مواجهة انخفاض الأسعار عالميا المصحوبة بارتفاع الكلف الإنتاجية خاصة بما يتعلق بالتعرفة الكهربائية التي تعتبر من اعلى التعرفات بين الدول المنتجة مما يضع الشركة في وضع تنافسي سلبي مع المنتجين الآخرين الذين يتمتعون بكلّف اقل تمكنهم من المنافسة خلال فترة انخفاض الأسعار عالميا، ولكن ادارة الشركة على ثقة تامة بقدرتها على مواجهة تلك التحديات التي فرضتها عليها عوامل خارجة عن سيطرة الشركة من خلال سياسات ضبط النفقات التي طبقتها الشركة.

يشار الى ان صناعة البوتاس العالمية شهدت خلال العامين الماضيين العديد من الاغلاقات لمناجم رئيسية وتسريح كبير للعمالة في بعض الدول المنتجة الكبرى كاستجابة لمواجهة تحديات انخفاض الأسعار العالمية وارتفاع الكلّف الإنتاجية.

يذكر ان مشروع وحدة الرص الجديد هو أحد مشاريع الموازنة الراسمالية التي اقرها مجلس ادارة البوتاس للخمس سنوات القادمة، والتي تشمل تنفيذ عدد من المشاريع الرأسمالية الكبرى بقيمة اجمالية تناهز المليار دولار، يتركز معظمها في الاستثمار على توسعة الانتاج وتعزيز البنية التحتية في اصول الشركة وإستدامة عملياتها، وما يترتب عليه من احتياجات الشركة في تطوير الموانئ الخاصة بتصدير منتجاتها واستيعاب القدرة الانتاجية المستقبلية للشركة.

كما ان شركة البوتاس العربية بصدد دراسة مشاريع اخرى تندرج تحت مظلة الصناعات المشتقة من مادة البوتاس والمعادن الاخرى المتوفرة في البحر الميت اضافة لمشاريع لوجستية متنوعة.