الصورة التي ازعجت دولة الرئيس

2015 04 22
2015 04 22

59c740dcdbc71d5e3148548e954b240e31c4073dصراحة نيوز – تسائل العديد من المواطنين عن التغيير المفاجى لسياسية بعض المواقع الألكترونية التي دأبت على مهاجمة رئيس الوزراء الاسبق سمير الرفاعي ابان توليه رئاسة الحكومة وانتقادها اداء وزراءه والتي بدأت مؤخرا بالتركيز على النشاطات واللقاءات التي يقوم بها وفسره مراقبون بانها تهدف الى الترويج بعودته الى الدوار الرابع خلفا لرئيس الحكومة الحالي الدكتور عبد الله النسور .

صراحة نيوز عملت على ارشفة العديد من الاخبار التي تم نشرها من قبل العديد من المواقع ابان تولي الحفيد المسؤولية وستقوم بنشرها تباعا ليقف المواطنين على سر هذا التغير في نهج بعض المواقع .

ونبدأ بالصورة التي ازعجت دولة الرئيس

بعد نحو شهر من تقديم رئيس الوزراء الاسبق سمير الرفاعي لاستقالة حكومته الثانية والذي تم بعد 40 يوما من تشكيلها استجابة لضغط شعبي نشر احد المواقع الألكترونية صورة للرئيس الحفيد مرتديا زي الرئيس الليبي السابق معمر القذافي .

وكتب الموقع بمحاذاة الصورة

رئيس حكومتنا السابق

سمير الرفاعي

هل تتذكرونه

ونقل الموقع في خبر آخر ان رئيس الوزراء السابق سمير زيد الرفاعي ابدى انزعاجه من الصورة التي نشرها الموقع وذلك على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر ” .

وذكر الخبر ان الرفاعي علق بعد نقله رابط خبر ” الصورة ” على صفحته كتب :

ما معنى هذا؟

هل الإستهزاء بمواطن بهذه الطريقة من حق الصحافة؟

واتبع تعليقه بان “الموضوع ليس سعة صدر ، من حق أي من كان النقد ولكن ليس من حق أحد التجريح أو الإساءة الشخصية” .

واضاف الموقع في الخبر ان الرفاعي الذي عاد مؤخرا الى الاردن بعد فترة نقاهة قضاها في الخارج أكد على احترامه لحرية لصحافة مذكرا بان “مدونة السلوك جاءت حفاظا على استقلال الصحافة وليس خوفا من نقدها” .

ولفت الموقع في الخبر الى ان تقارير إعلامية كشفت ان الشركة الاستشارية الاجنبية التي استقطبها رئيس الوزراء السابق سمير الرفاعي لتقديم خدمات استشارية في مجال التعامل مع الإعلام والعلاقات العامة, هي ذاتها التي تعاقد معها الرئيس الليبي معمر القذافي لتحسين صورة ليبيا في عام 2006.