الضمان تنظم برنامجاً تدريبياً لمدرّبي مؤسسة التدريب المهني في إقليم الجنوب

2014 06 11
2014 06 11

cf0f6العقبة – صراحة نيوز – نظّمت المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي اليوم برنامجاً تدريبياً لمدربي مؤسسة التدريب المهني في إقليم الجنوب حول قانون الضمان الاجتماعي الجديد والتأمينات والمنافع التأمينية التي تضمّنها.

وقال مدير المركز الإعلامي الناطق الرسمي باسم المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي موسى الصبيحي الذي افتتح البرنامج في مدينة العقبة ، إن انعقاد هذا البرنامج التدريبي يندرج ضمن جهود المؤسسة لنشر التوعية التأمينية بتشريعات الضمان الاجتماعي في أوساط المجتمع، وضمن حملات إعلامية وتوعوية موجهة لكافة الشرائح المجتمعية بهدف احاطة الجميع بهذا التشريع وبما تضمنه من حقوق والتزامات، سعياً لتحقيق العدالة الاجتماعية وتمكين الجمهور المستهدف للمؤسستين من الحصول على حقهم وفقاً للتشريعات النافذة وفي إطار نظرة لمستقبل مستدام يتم فيها التركيز على التنمية البشرية بما يحافظ على الحقوق الاقتصادية والاجتماعية للأفراد باعتبار ان التدريب المهني والضمان الاجتماعي يرسمان مسارات أكثر أماناً ووقاية من الفقر والبطالة والحفاظ على كرامة وحقوق الطبقة العاملة في المجتمع.

واكد على الدور التكاملي بين المؤسستين من ناحية دور مؤسسة التدريب المهني في تأهيل القوى العاملة وتدريبهم لدخول سوقف العمل، ودور الضمان الاجتماعي في توفير مظلة الحماية لهذه القوى لضمان استمرارها وتحفيزها على البقاء في سوق العمل.

وأضاف، أن هذا البرنامج يأتي –أيضاً- ترجمة لاتفاقية التعاون المبرمة ما بين مؤسسة الضمان الاجتماعي ومؤسسة التدريب المهني بهدف نشر التوعية التأمينية بتشريعات الضمان من خلال إدخال مادة توعوية في البرامج التدريبية التي تقدمها مؤسسة التدريب المهني، وقد ترجمت هذه الاتفاقية لخطة عمل تنفيذية تضمّن أحد بنودها تنفيذ ثلاثة برامج تدريبية لمجموعة من مدربي مؤسسة التدريب المهني؛ لتأهيلهم للتعريف بقانون الضمان الاجتماعي وتمكينهم من تقديم شروحات تفصيلية وافية له للمتدربين الملتحقين ببرامج التدريب المهني المختلفة ، وليكونوا على اطلاع تام ومعرفة دقيقة بقضايا الضمان الاجتماعي، ومستجداته، وتطبيقاته، بما ينعكس إيجاباً على عملهم في تدريس مادة الضمان الاجتماعي للمتدربين لديهم في مراكز التدريب المهني.

واشار الى أن البرنامج الأول تم تنفيذه لمدربي مؤسسة التدريب المهني في اقليم الوسط نهاية الشهر الماضي، والبرنامج الثالث سيتم عقده الأسبوع القادم لمدربي التدريب المهني في اقليم الشمال.

وأشاد الصبيحي بدور مؤسسة التدريب المهني وتفاعلها الدائم مع المؤسسة في تحقيق أهداف ومرتكزات الضمان الاجتماعي، ونشر رسالته الاجتماعية والإنسانية، مؤكداً أننا نؤمن إيماناً راسخاً بأهمية حصول مدربي مؤسسة التدريب المهني على المعلومة والمعرفة الكاملة بقضايا وتشريعات الضمان الاجتماعي بكل سهولة ويسر، ولا نتوانى عن توفير كل ما يحتاجونه من معلومات بصفتهم شركاء معنا في الحرص على حفظ حقوق الطبقة العاملة، ولا سيما الحق في الضمان الاجتماعي.

ودعا إلى ضرورة الوصول إلى قناعات المتدربين الملتحقين ببرامج التدريب المهني وتحفيزهم للسؤال عن حقهم بالضمان الاجتماعي عندما يلتحقون بأي فرص عمل مستقبلاً حفاظاً على حقوقهم ومستقبلهم.

وأكّد مدير مديرية وحدة تشغيل خريجي مؤسسة التدريب المهني المهندس محمد أمين العلاونة بأن المؤسسة تقوم سنوياً بتخريج حوالي (7) آلاف متدرب ومتدربة يلتحقون في سوق العمل، ويفتقر هؤلاء الخريجون إلى التوعية الكافية في قانون الضمان الاجتماعي، مشيراً الى أن هذه الاتفاقية تأتي لخدمة هذه الشريحة الكبيرة من الوافدين الجدد إلى سوق العمل وتسليحهم وتعريفهم بحقوقهم وواجباتهم في قانون الضمان الاجتماعي حتى يكونوا على علم ودراية بهذه الحقوق والواجبات وهو ما ينعكس على سؤالهم عن حقهم في الشمول بالضمان عند التحاقهم بسوق العمل ضماناً لمستقبلهم وتحقيق استفادتهم من المنافع والمزايا التي يوفرها الضمان لهم.

وتضمن البرنامج التدريبي ورقتي عمل، تناولت الورقة الأولى موضوعات “الاشتراكات والأجر الخاضع، وتأمينات إصابات العمل والأمومة والتعطل عن العمل”، وقدّمها مدير مديرية التوعية التأمينية في المركز الاعلامي علي السنجلاوي، فيما استعرضت الورقة الثانية ” تأمين الشيخوخة والعجز والوفاة”، وقدّمها مستشار خدمة الجمهور في فرع ضمان العقبة جلال الخصاونة، حيث قدّم المحاضران شروحات تفصيلية حول هذه التأمينات والتزامات وحقوق كل من أصحاب العمل والعاملين لديهم، وفي نهاية البرنامج الذي تخلله نقاشات عدة أجاب المحاضران عن أسئلة الحضور.