“الطباع” .. برنامجنا شامل..”رمضان” .. خارطة طريق

2015 05 07
2015 05 09

124-700صراحة نيوز – اشتدت المنافسة بين القائمتين التقليديتين في نقابة المهندسين ( البيضاء والخضراء ) خلال الاسابيع الماضية استعدادا للإنتخابات التي ستجري يوم غد الجمعة .

وقال رئيس لجنة ادارة انتخابات نقابة المهندسين م.خالد القدومي ان النقابة اعدت كامل الترتيبات اللازمة لانتخابات النقابة التي ستجري الجمعة المقبلة في مركز النقابة بمجمع النقابات المهنية بعمان وفروعها في المحافظات.

واضاف في تصريح صحفي ان صناديق الاقتراع ستفتح عند الساعة التاسعة صباحا وتستمر عملية الاقتراع لغاية الساعة السابعة مساء.

واشار انه تم تخصيص عشرة صناديق في عمان (3 للشعبة المدنية وصندوقين لكل من الشعب الكهربائية والميكانيكية والمعمارية وصندوق مشترك لشعبتي المناجم والتعدين والكيماوية) و14 صندوقا في المحافظات (صندوقين في كل من اربد والزرقاء والبلقاء وصندوق واحد في كل من جرش وعجلون والطفيلة والعقبة والكرك ومادبا ومعان والمفرق).

ولفت م.القدومي الى انه يحق لاي مهندس الادلاء بصوته في اي مركز من مراكز الاقتراع.

وبين ان الهيئة العامة للنقابة شكلت لجان الاشراف على صناديق الاقتراع والتي سيرأسها م.اسامة عمارين، وان كل لجنة تضم في عضويتها ممثل عن وزارة الاشغال العامة والاسكان.

من جهته قال مرشح القائمة ( البيضاء ) لمركز النقيب م.ماجد الطباع أن البرنامج الانتخابي للقائمة البيضاء كان شاملا واشار الى مختلف القضايا المهنية التي يحتاجها المهندس وعلى رأسها نظام التاهيل والاعتماد المهني، وضرورة توسيع البرنامج ليشمل المهندسين حديثي التخرج.

وبين الطباع في برنامجه الانتخابي الذي عرضه في وقت سابق, أهمية انشاء الصندوق الوطني للتدريب والتشغيل، وتفعيل نظام ممارسة المهنة من اجل توفير فرص عمل جديدة للمهندسين، وتعزيز التواصل مع لجان الارتباط من اجل زيادة توفير فرص عمل للمهندسين، والاستمرار في تطوير وعقد برامج التدريب بقصد التشغيل مع الجهات الحكومية والخاصة لرفع عدد المهندسين المستفيدين من 2250 مهندسا في عام 2014 الى 3000 مهندس سنويا، والاستمرار في توفير فرص عمل للمهندسين ورفع عدد الفرص من 5000 في عام 2014 الى 6000 فرصة عمل سنويا، والاستمرار في تعيين المهندسين حديثي التخرج في المشاريع الهندسية الكبرى وبالتعاون مع الجهات المعنية، ودراسة سلم رواتب المهندسين، والسعي لالزام الشركات والمؤسسات بالحد الادنى لرواتب المهندسين.

أما مرشح القائمة ( الخضراء) المهندس خالد رمضان فبين أن برنامجه الانتخابي هو عبارة عن خارطة طريق واضحة المعالم سيتم محاسبة القائمة عليها بعد 12 شهرا لتكون الامور محددة بسقف زمني.

واعتبر أن النقابة بحاجة الى اعادة النظر في تعاملها مع كثير من الملفات من أهمها المهندسون الشباب وكيفية تأهيلهم لسوق العمل وتطوير قدراتهم وتدريبهم بالاضافة لتقديم عدد من الامتيازات لهم.

وأكد أن القائمة الخضراء تؤمن ايمانا مطلقا بان الهيئة العامة هي صاحبة الولاية وأنه لا يجوز اخذ التعليمات أو القرارات من أي حزب أو جهة خارج النقابة مشددا على ان القائمة الخضراء طرحت شعارها الانتخابي ايمانا منها بأهمية الهيئة العامة معتبرا أن القائمة هي خادمة للهيئة العامة وستبقى كذلك.