الطراونة يستعرض انجازات عادية النواب الثالثة

2016 05 23
2016 05 23

16667Iصراحة نيوز – قال رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة ان المجلس ناقش 37 قانونا في 49 جلسة تشريعية ورقابية عقدها خلال الدورة العادية الثالثة للمجلس.

واوضح في مؤتمر صحفي اليوم الاثنين ان النواب وجهوا خلال الدورة 292 سؤالاً اجابت الحكومة على 220 منها ، كما قدموا 9 استجوابات وردت الاجابة على 6 منها ، بالإضافة الى طلبي مناقشة ، و6 اقتراحات بقانون ، و92 مذكرة نيابية اجابت الحكومة فقط على 28 منها.

ودافع الطراونة عن قرار المجلس بخصوص مشروع قانون صندوق الاستثمار، لافتا الى حق النواب اعادة مناقشة مادة او اكثر والتصويت عليها اذا طلب ذلك عشرة من اعضاء المجلس ، ولا يعني ذلك ان المجلس انقلب على نفسه.

وقال ان هذه الدورة تعد من الدورات الإصلاحية، حيث نوقش فيها تعديل الدستور الأردني وقانون الانتخاب لمجلس النواب الذي يعتبر الركيزة الأساسية للتنمية السياسية والحياة الديمقراطية في المملكة وكذلك مشروع قانون النزاهة ومكافحة الفساد ومشروع قانون اللامركزية.

وأشار الى دور مجلس النواب في الدبلوماسية البرلمانية، وحواراته حول القضايا والمستجدات الإقليمية والدولية من خلال الزيارات البرلمانية ولجنة الشؤون الخارجية ولجنة فلسطين لحشد التأييد ونقل وجهة النظر الأردنية للقضايا السياسية والاقتصادية، لافتا الى إبرام العديد من مذكرات التفاهم والاتفاقيات مع البرلمانات العربية والصديقة، كما إن مجلس النواب عضو نشط وفعال في المنظمات والهيئات البرلمانية الإقليمية والدولية كأعضاء أو مؤسسيين أو مراقبين ومشاركين في مختلف نشاطاتها أو رؤساء أو أعضاء للجانها وهيئاتها.

ولفت الى استضافة مجلس النواب لقمة المنتدى العالمي للنساء في البرلمانات 2016 في دار المجلس وقاعاته بمشاركة 260 برلمانية يمثلن 89 دولة حيث أشاد جميع المشاركين بنجاح هذه القمة التي تعقد لأول مره في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا والخامسة على مستوى العالم.

واضاف ان المجلس شكل العديد من لجان الأخوة وجمعيات الصداقة البرلمانية مع برلمانات الدول الشقيقة والصديقة هدفها تعزيز التعاون وتبادل الخبرات وتوثيق العلاقات، واصدر العديد من البيانات تتعلق بالشؤون الداخلية والإقليمية والدولية خاصة الاعتداءات الإسرائيلية المتكررة على الشعب الفلسطيني والمقدسات الإسلامية والمسيحية، وأحداث اربد الإرهابية إضافة لاستنكار وإدانة التفجيرات والأحداث الإرهابية التي تعرضت لها بعض الدول الشقيقة والصديقة.

ونوه الى تطوير المجلس لموقعه الالكتروني ما يتيح للمواطنين الاطلاع على جداول أعمال الجلسات والتشريعات المعروضة سواء على اللجان أو المجلس وإبداء الرأي فيها هذا بالإضافة لاستخدام المجلس لوسائل التواصل الاجتماعي الفيسبوك والتويتر وذلك من اجل سهولة الوصول للمعلومة وتعزيز الشفافية ، فضلا عن اجراءات تحسين المبنى لتسهيل وضبط دخول المراجعين وتوفير الطاقة من خلال تركيب نظام الطاقة الشمسية بالمجلس.