العشا يتهم الفاعوري بصحيح العبارة

2013 04 29
2013 04 29

اتهم النائب في البرلمان الاردني محمد عشا الدوايمة الذي عرف بنائب التطبيع بعد ثوب مشاركته في احتفال الكيان الصهيوني بمناسبة ما يسمى عيد استقلال اسرائيل اتهم رئيس الدائرة السياسية في حزب الوسط الاسلامي مروان الفاعوري بأنه هو من كان وراء الافعال التي استهدفت اغتيال شخصيته على حد قوله وفق ما ذكره احد المواقع الإخبارية .

وأضاف الموقع نقلا عن العشا اثارة موضوع زيارته الى فلسطين وليس الى دولة اسرائيل هو اغتيال لشخصيته سياسيا وانه اتحدى هذه الحملة الممنهجة ضدي مؤكدا انه  ضد التغول الاسرائيلي والوجود الصهيوني على الاراضي الفلسطينية ولافتا الى انه من  اكبر العائلات الفلسطينية في الاردن وان عشيرته تتكون من 150 الف شخص .

وزاد العشا وفق الموقع ان 30 محاميا تبنوا قضيته غير أنه لم يشير الى ما سبق وأعلنه على فضائية جو سات بأنه سيقاضي موقع عمون الإخباري أو انه عدل عن المقاضاة بعدما هدد الموقع ببث تسجيلات صوتية له يعترف فيها بزيارة اسرائيل وأنه قدم عروضا للموقع على شكل اعلانات ومشاركة الموقع باقامة محطة فضائية  وتعين بعض العاملين فيها مستشارين له .