العلوم الاسلامية العالمية تحتفل بمئوية الثورة العربية الكبرى

2016 05 17
2016 05 17

IMG_2844صراحة نيوز – تحت رعاية سمو الأميرة بسمة بنت علي حفظها الله أقامت جامعة العلوم الاسلامية العالمية بالتعاون مع مركز جابر العثرات احتفالاً بمناسبة مئوية الثورة العربية الكبرى تحت شعار(نهضة وطن), وقد حضر الاحتفال نائب رئيس الجامعة أ.د ياسين الزعبي وأعضاء الهيئين الأكاديمية والإدارية في الجامعة وطلابها من مختلف الجنسيات، كما حضر عدد غفير من أبناء المجتمع المحلي والجمعيات الخيرية.

وفي بداية الاحتفال رحب الأستاذ الدكتور سلمان البدور رئيس الجامعة بسمو الأميرة بسمة بنت علي شاكراً لها حضورها الكريم ورعايتها لاحتفال الجامعة، منوهاً لمكانة وفضل آل هاشم الذين خصهم الله تعالى برسالة الإسلام للناس كافة والتي حملها الهاشميون من بعدهم لغاية اليوم فقام الشريف الحسين بن علي بإعلان الثورة العربية الكبرى التي حملت رسالة الإسلام السمحة، وأسس الملك عبدالله الأول المملكة الأردنية الهاشمية وبنى من بعده المغفور له جلالة الملك الحسين بن طلال الأردن دولة عصرية تحمل لواء الثورة العربية ورسالة الإسلام التي تقوم على التسامح وقبول الآخر.

وشكر مدير مركز جابر العثرات العميد الطبيب علي أبو رمان الجامعة على ما تقدمه من خدمات تساعد في تأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة وما تعقده من دورات مختصة في هذا الشأن في كلية التربية ، بالتعاون مع أعضاء الهيئة التدريسية والطلبة.

وبين الدكتور غالب فريحات قصة نجاحه التي رعتها الجامعة كونه أحد الأشخاص المكفوفين الذين حصلوا على درجة الماجستير وكرمه المغفور له جلالة الملك الحسين بن طلال، حتى حصل على درجة الدكتوراة من جامعة العلوم الإسلامية العالمية فقدم لها مشروعاً نهضوياً يعد المشروع العربي العلمي الأول لحوسبة المصطلحات العلمية المعاصرة بعد زيارته للمنظمة العالمية للمصطلحات في فينا .

وقالت سمو الأميرة بسمة بنت علي أنها تفتخر كونها حفيدة الشريف الحسين بن علي قائد الثورة العربية الكبرى وحفيدة السلطان محمد الخامس، وبينت سموها بأن الثورة العربية الكبرى جاءت نتيجة الضغوطات التي مارسها العثمانيون على العرب، ، كما أكدت سموها على واجبنا في الحفاظ على مسيرة الثورة العربية الكبرى وأهدافها في تحقيق وحدة العرب وأمنهم وسلامتهم وأن هذا لا يحصل إلا بالتمعن والقراءة في تاريخنا والحفاظ على التراث العربي والأردني، كما أشارت إلى أن أجدادنا الذين ضحوا بأنفسهم حتى نعيش أحراراً يوجب علينا من قبيل الوفاء لهم أن نحافظ على إنجازاتهم.

في نهاية الاحتفال قامت سمو الأميرة بسمة بنت علي بتوزيع الشهادات على المشاركين والمشرفين والمتطوعين في دورة المكفوفين ودورة مهارات التواصل، كما قدمت الشهادات التقديرية لكل من العين الدكتور مهند العزة ومدير مركز جابر العثرات الدكتور علي أبو رمان، وقام الأستاذ الدكتور رئيس الجامعة بتقديم درع الجامعة لسمو الأميرة بسمة بنت علي تقديراً وشكراًُ من الجامعة.

وعلى هامش الاحتفال افتتحت صاحبة السمو الملكي معرض الجاليات والجمعيات الخيرية ومعرض المخدرات المقام في الجامعة، كما تخلل الاحتفال معزوفات وطنية قدمتها موسيقات الأمن العام.

IMG_2935 IMG_2958 IMG_2811