الفاخوري: الوزارة دعمت مشاريع انتاجية بــ 750ر4 مليون دينار وفرت 455 فرصة عمل

2015 12 07
2015 12 07
6E6A4285 copyصراحة نيوز – قال وزير التخطيط والتعاون الدولي المهندس عماد الفاخوري إن الوزارة قدمت الدعم لـــ78 مشروعا انتاجيا وانشأت 43 سوقا استهلاكيا لجمعيات المتقاعدين العسكريين بكلفة بلغت 750ر4 مليون دينار ما وفر 455 فرصة عمل للمتقاعدين العسكريين وابناء المجتمع المحلي.

وأكد في الورشة التدريبية التي نظمتها الوزارة بالتعاون مع المؤسسة العامة للمتقاعدين العسكريين والمحاربين القدماء للجمعيات التعاونية التابعة لها اليوم الاثنين وتستمر يومين، أن الورشة تهدف لتفعيل دور جمعيات المتقاعدين العسكريين في العملية التنموية لتخطيط وتنفيذ عدد من الانشطة التنموية وامتلاكها لتحسين المستوى المعيشي لها وتعزيز دورها في ادارة عجلة التنمية المحلية من خلال تدريب وتأهيل العاملين فيها لتصبح قادرة على تخطيط وتنفيذ مشاريع انتاجية مستدامة بشكل جيد.

وأضاف ان مشاريع الجمعيات التعاونية للمتقاعدين العسكريين التي مولتها الوزارة تنوعت بين مشاريع انتاجية صناعية وخدمية وزراعية وتجارية وتكنولوجيا معلومات وطبية ومهنية وحرفية وسياحية في مختلف محافظات المملكة، بالإضافة الى المساهمة في تمويل مشروع التدريب العسكري والتربية الوطنية لطلبة المدارس الذي يتم تنفيذها بجهد مشترك مع المؤسسة الاقتصادية والاجتماعية للمتقاعدين العسكريين والمحاربين القدماء والقيادة العامة للقوات المسلحة الاردنية – الجيش العربي ووزارة التربية والتعليم.

وأشار الى ان الجمعيات التعاونية تتمتع بالعديد من المزايا تمكنها من قيادة العمل التنموي في المجتمع المحلي لتوفيرها البيئة المناسبة لنمو وازدهار الاستثمارات الصغيرة والمتوسطة وتطوير أنشطة القطاع الخاص وتعزيز التشغيل الذاتي من ابرزها، صغر حجم الأموال المطلوبة للمشروعات المدارة من قبلها والادارة الذاتية واثرها على خفض التكاليف والقرب من الأسواق ومصادر المواد الخام والاعتماد على الموارد المحلية في تطوير أنشطتها.

وقال فاخوري “أنه من منطلق وثيقة الاردن 2025 التي اطلقت تحت الرعاية الملكية السامية، وبعد جهد تشاركي حقيقي لوضعها تجاوز 14 شهراً، رسمت الوثيقة خارطة الطريق للأردن الذي نريدهُ وحددت التوجه الرئيسي نحو اردن منيع واكثر ازدهاراً، اذ تم على اساسها وضع البرنامج التنفيذ التنموي (2016-2018)، والذي تضمن المرحلة الاولى لتنفيذ وثيقة الاردن 2025، ومخرجات برامج تنمية المحافظات (2016-2018)، مبيناً ان كل هذه الجهود تم اقرارها بنهج تشاركي حقيقي واستند اليها اعداد مشروع الموازنة، وتم التأكيد عليه في خطاب الموازنة الاخير في مجلس النواب اذ كان التوجه تنموياً بامتياز وبخاصة لهذه الموازنة ضمن الامكانيات المتاحة.

وتابعَ “اننا اخذنا بعين الاعتبار في الموازنة الجديدة تحديات الفقر والبطالة وانخفاض نسب النمو في ضوء الاثار السلبية المستمرة للصراعات المحيطة بنا والمشتعلة في منطقة الشرق الاوسط، حيث لم يقتصر التركيز على برامج تنمية المحافظات فقط، بل تجاوز ذلك الى محور استقطاب الاستثمارات المولدة لفرص العمل للأردنيين حسب الخرائط الاستثمارية التي تم اعدادها لكل محافظة، اضافة الى محور دعم المشاريع الريادية للأفراد وللجمعيات الخيرية والتعاونية والعسكرية وزيادة المخصصات لها في موازنة 2016-2018، من خلال برنامج تعزيز الانتاجية الاقتصادية والاجتماعية، الذي تم تصحيحهُ وتطويره بشكل مستمر لتحسين أدائهِ من خلال مخصصات الوزارة المخصصة لتنمية المحافظات”، مشيراً الى ان الوزارة وصلت للمرحلة النهائية لإقرار خطة الاستجابة الاردنية (2016-2018) التي تهدف الى زيادة قوة الاردن ومنعته ودعم جهوده للتعامل مع ازمة اللجوء السوري، وسيتم اقرارها من قبل مجلس الوزراء في الايام المقبلة.

وأكد أن الوزارة ستتعامل بجدية واهتمام مع أية أفكار أو مقترحات أو مشاريع لتنشيط عمل الجمعيات التعاونية للمتقاعدين العسكريين وتطويرها، وستتبنى أية أفكار خلاقة لتطويرها وتمكينها من المساهمة في تحسين مستوى معيشة منتسبيها في مختلف مناطق المملكة.

وقدم فاخوري شكره للمؤسسة الاقتصادية والاجتماعية للمتقاعدين العسكريين والمحاربين القدماء والمؤسسة التعاونية الاردنية والجمعيات التعاونية للمتقاعدين العسكريين على جهودهم المبذولة كافة للمساهمة في إنجاح جهود التنمية في المملكة.

يذكر أن وزارة التخطيط دأبت منذ عام 2004 على بناء شراكة حقيقية مع مؤسسة المتقاعدين العسكريين لتمويل مشاريع انتاجية وتنفيذها من شأنها المساهمة في تحسين المستوى المعيشي لهذه الشريحة الهامة من ابناء المملكة وتقديم الدعم الفني والاستشاري والتدريبي اللازم لها لرفع قدراتهم للمساهمة في تعزيز دورهم بهذا المجال.

6E6A4294 copy 6E6A4300 copy