الفاخوري: 122 مليون دينار اجمالي المشاريع والتدخلات الحكومية بمعان

2016 08 10
2016 08 10

88b359ec7bمعان – صراحة نيوز – توقع وزير التخطيط والتعاون الدولي، عماد الفاخوري اليوم الأربعاء، أن تبلغ قيمة اجمالي مختلف المشاريع والتدخلات الحكومية في محافظة معان للعام الحالي، نحو 122 مليون دينار.

وبين خلال زيارة للمحافظة مع فريق حكومي، اليوم الإجراءات الحكومية المتخذة لتنفيذ برنامج تنمية محافظة معان للعام 2016، مشيرا الى أن الزيارة تنطلق من كتاب التكليف الملكي السامي للحكومة، الذي يعد المرتكز الأساسي لعمل الحكومة لتنفيذ توجيهات جلالة الملك المستمرة نحو توفير الحياة الكريمة الآمنة المستدامة للأردنيين.

وتوقع تنفيذ مشاريع حكومية في محافظة معان للعام 2016 بقيمة 110 مليون دينار، إذ عممت الوزارة برامج المحافظات على الوزارات والمؤسسات الحكومية لاعتمادها مرجعية للجهود الحكومية عند إعداد موازناتها.

وذكر الفاخوري ان الوزارة نفذت بواسطة برنامج تعزيز الانتاجية الاقتصادية والاجتماعية حزمة من التدخلات الخاصة، من مشاريع انتاجية لهيئات المجتمع المحلي والافراد، ومشاريع مستمر تنفيذها من الأعوام السابقة، وأخرى جديدة، بلغت قيمتها نحو 3.275 مليون دينار، من أبرزها إنشاء فرع انتاجي بالتعاون مع وزارة العمل بقيمة (0.4) مليون دينار في قضاء اذرح، وتوفير تمويل بقيمة نصف مليون دينار كنافذة إعادة الإقراض للأفراد في محافظة معان.

وأشار الى أنها نسقت مع مختلف الجهات الحكومية، ومنها دائرة الموازنة العامة لتمويل تنفيذ قوائم أولويات تنموية لمحافظة معان بقيمة 6 مليون دينار، لم تكن مدرجة على موازنات الوزارات والمؤسسات الحكومية للعام 2016، موضحا أنه تم توجيه التمويل من خلال خطة الاستجابة الاردنية للجوء السوري لجملة من القطاعات المتأثرة بهذه الازمة، إذ تم تخصيص نحو 5.7 مليون دينار خلال العامين 2015/ 2016 لقطاعات من أبرزها التعليم والصحة.

كما أشار إلى توفير التمويل اللازم لدعم بلديات المحافظة لإقامة مشاريع انتاجية واستثمارية لها تحسن من إيراداتها، وتوفير التمويل لدعم القطاعات الواعدة في المحافظة وهي الزراعة والسياحة، بهدف عكس الفرص الاستثمارية لمحافظة معان إلى مشاريع حقيقية على أرض الواقع.

وبين الفاخوري أن آلية عمل إعداد البرامج التنموية للمحافظات هي مرجعية وأداة تخطيطية لكل من المجلس البلدي والمجلس التنفيذي ومجلس المحافظة في إطار مشروع اللامركزية، موضحا أن العمل انطلق من الميدان وبمشاركة فاعلة من أبناء معان، و بممارسة عملية تم البناء عليها لإعداد الاطار التنفيذي لمشروع اللامركزية والذي سيتم من خلاله إعداد دليل الاحتياجات للبلديات، ودليل احتياجات المحافظات والخطة الاستراتيجية.

وقال إن الحكومة زادت المخصصات المالية للمؤسسات الوطنية للإقراض، لتنفيذ أنشطة إقراضية في المحافظات، ووفقاً للخطط الإقراضية الواردة في برامج تنمية المحافظات للأعوام 2016/ 2018، وذلك بهدف المساهمة في إيجاد فرص عمل تسهم في تحسين مستوى معيشة المواطنين، مع تنفيذ ورشات توعية حول أنشطته.

ولفت إلى أن وزارة التخطيط والتعاون الدولي قامت بالتواصل والتنسيق مع الجهات المانحة حول الأولويات القطاعية الواردة على مستوى كل محافظة، وفي هذا الإطار قامت الوكالة الاميركية للتنمية (USAID)، بجولات ميدانية إلى المحافظات، ومنها محافظة معان وبرفقة فريق من وزارة التخطيط والتعاون الدولي لمناقشة تلك الأولويات لتدرس ما يمكن تمويله من خلال خططها التنفيذية القطاعية.

وقدم رئيس قسم تنمية المحافظات في وزارة التخطيط والتعاون الدولي حاتم الهباهبة، عرضا مرئيا حول تقدم سير العمل في برنامج تنمية محافظة معان للعام 2016.

واستمع الفريق الحكومي، الى مطالب المواطنين التنموية وملاحظاتهم، إذ عقدت الجلسة الأولى بهدف زيادة الوعي والاستفادة لمختلف مؤسسات المجتمع المدني وقطاع المرأة والشباب في محافظة معان من الخطط والبرامج التمويلية لمؤسسات التمويل الوطنية للمشاريع الصغيرة والمتوسطة، والتسهيلات التمويلية المقدمة من هذه المؤسسات والصناديق والتي تتضمن شروطاً ميسرة جداً، والتي وضعت أمام أبناء المحافظة للاستفادة منها وتحفيزهم لتأسيس مشاريع التشغيل الذاتي التي من شانها تمكين المجتمعات المحلية بمشاريع مدرة للدخل وموفرة لفرص العمل.

وقدم مدير مديرية برامج التنمية المحلية وتعزيز الانتاجية في وزارة التخطيط والتعاون الدولي المهندس محمد العضايلة عرضا مرئيا للبرامج والنوافذ التمويلية الحكومية والتسهيلات المرتبطة بها، بحيث تتضمن الفئة المستهدفة منها وسقوف التمويل المتاحة وفترة السداد ونسب المرابحة أو الفائدة بالإضافة لمعايير التمويل لكل جهة.