القائد الأعلى يرعى حفل تخريج دورة مرشحي الطيران

2016 05 30
2016 05 30

636002235154406611صراحة نيوز – رعى جلالة الملك عبدالله الثاني، القائد الأعلى للقوات المسلحة، اليوم الاثنين، حفل تخريج دورة مرشحي الطيران الخامسة والأربعين في كلية الملك الحسين الجوية.

وكان في استقبال جلالته، لدى وصوله موقع الاحتفال، مستشاره للشؤون العسكرية رئيس هيئة الأركان المشتركة، الفريق أول الركن مشعل محمد الزبن، وقائد سلاح الجو الملكي، وآمر كلية الملك الحسين الجوية.

وبدأ الاحتفال بالسلام الملكي، ثم قام جلالة القائد الأعلى بالتفتيش على طابور الخريجين، الذي استعرض من أمام المنصة الملكية بنظامي المسير البطيء والعادي.

وقال مفتي القوات المسلحة الأردنية – الجيش العربي، في كلمة له : “إنها لفرحة عظيمة أن نشهد تخريج فوج من نسور سلاح الجو الملكي، كوكبة مؤمنة ازدانت بالإيمان، ونقاء العقيدة، والخلق القويم، أقسموا على الوفاء والإخلاص لحمل الرسالة وشرف المسؤولية، بصدق وأمانة وإخلاص، لحماية أمن الأردن واستقلاله، وإحباط خطط المجرمين وشرور المتربصين،إنهم صقور نهلوا من معين التدريب العسكري، والاحتراف الفني، فنالوا مراتب الرفعة، وسيبقون قرةّ عين لقائدنا الأعلى، ويدا طولي لصون كرامة الوطن وعزته، وحفظ منجزاته ومكتسباته، إنهم صناعة أردنية بأعين هاشمية حكيمة”.

وأضاف “كل الحبّ والتقدير لذوي الخريجين على هذا العطاء العظيم آباء وأمهات وعشائر أردنية، أنجبت أبطالا وقادة، محلقين في سماء المجد والرجولة، ولوحات الشرف العسكري”.

ورحب آمر كلية الملك الحسين الجوية بجلالة القائد الأعلى، قائلا : “يشرفني يا مولاي أن أرحب بكم في ميدان الشرف والرجولة، ميدان الصقور الأبطال، تشرّفون المكان بحضوركم السامي ليزداد شرفا وعزا ومجدا وفخارا، صقرا عربيا هاشميا، لترعون حفل تخريج دورة مرشحي الطيران الخامسة والأربعين، والتي تحتضن أشقاء من دولة العراق الشقيق، فهنيئا لهم ولذويهم، وأبارك لوطنهم ولأمتهم”.

وأضاف آمر الكلية : “في ذكرى مئوية ثورة الأشراف الأحرار، الثورة العربية الكبرى، نزف لكم وللوطن كوكبة من الصقور الأبطال، كسهام تنطلق من جعبها، وسيوف حق استلّت من غمدها لتشهر في وجه الأعداء والطامعين، حيث أتمّوا تدريباتهم العلمية والعملية على إيدي أكفأ الأطقم الجوية والفنية، فجدّوا وثابروا ونهلوا علما صافيا لا عكر فيه، لينضموا إلى صقور سلاح الجو الملكي في الجيش العربي المصطفوي”.

وتابع قائلا: “إن الوفاء لكم آل البيت جزء من عقيدتنا، وسنبقى في قواتكم المسلحة وكما عهدتمونا جندكم الأوفياء المخلصين، نسير خلف قيادتكم المظفرة ومسيرتكم المباركة، نحمي سماء الوطن ونذود عن ترابه، ليبقى الأردن حرا أبيا صامدا عزيزا، وقلعة هاشمية منيعة مهيبة الجانب، سائلين الله العلي القدير أن يحفظ جلالتكم ويرعاكم ذخرا لوطنكم وأمتكم”.

وبعد ذلك، قلّد جلالة القائد الأعلى الأجنحة للخريجين، ووزع الجوائز التقديرية على الفائزين.

وشاهد جلالة القائد الأعلى والحضور عروضا جوية مختلفة، شاركت فيها طائرات سلاح الجو الملكي المقاتلة والعامودية، وطائرات التدريب والنقل، تخللها رمايات من طائرات إف 16 المقاتلة، والكوبرا، وطائرة ايرتراكتور، حيث نالت إعجاب الحضور.

وحضر الاحتفال عدد من أصحاب السمو الملكي الأمراء، ورئيس الديوان الملكي الهاشمي، ومدراء الأجهزة الأمنية، وعدد من رؤساء الهيئات في القيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية – الجيش العربي، والسفراء والملحقين العسكريين المعتمدين لدى المملكة، وكبار المسؤولين المدنيين والعسكريين، وذوي الخريجين.