القطامين يزور فروعا انتاجية في الكرك والطفيلة

2014 07 27
2014 07 27

20147271657RN242الطفيلة – الكرك – صراحة نيوز – زار وزير العمل ووزير السياحة والآثار الدكتور نضال القطامين فروعا انتاجية في محافظتي الكرك والطفيلة وتفقد سير العمل في فرعي شركة الأزياء التقليدية بالمحافظتين، وأهدى طرودا تموينية للعاملين في المصنعين، ضمن المشاريع التي تهدف إلى إيجاد فرص عمل للمواطنين ضمن المناطق البعيدة نسبيا عن مركز العاصمة والمدن الرئيسية.

ففي لواء فقوع جال الوزير في فرع المصنع المذكور وتفقد سير العمل واستمع إلى مطالب عدد من العاملات اللاتي يبلغ عددهن الإجمالي نحو 250 عاملة أردنية، ومن المتوقع أن يرتفع عدد العاملات فيه خلال الشهرين المقبلين إلى حوالي 300.

وعقب الجولة التي رافقه خلالها النائب عن محافظة الكرك نايف الليمون وعدد من ممثلي محطات التلفزة المحلية، ومسؤولي الوزارة، عقد الدكتور القطامين اجتماعا ضم من الوزارة منسق الفروع الإنتاجية والتشغيل في القطاع ومدير وحدة مشاريع التشغيل، إضافة إلى إدارة المصنع وعدد من من الموظفين العاملين فيه وأهالي اللواء.

واستمع الوزير إلى تقييم لتجربة المصنع كأحد مشاريع الفروع الانتاجية الناجحة، مؤكدا في معرض رده على مداخلة لأحد المواطنين من أهالي اللواء بأن لا أحد يملك التعيين في هذا المصنع أو ذاك خارج إطار الآلية المنهجية المتبعة والمتفق عليها مسبقا.

جدير بالذكر أن لجنة تشكلت لهذه الغاية تضم النائبين نايف الليمون وحمدية الحمايدة ومساعد أمين عام وزارة العمل للشؤون الفنية، وتم وضع أسس للتعيين جرى اعتمادها برضى جميع الأطراف، حيث تمت مراعاة التمثيل الجغرافي لكافة أبناء وبنات ألوية المحافظة، وجرى ويجري عقد الاجتماعات الدورية لهذه الغاية مع كافة جمعيات الألوية الأربعة وهي امرع، صرفة، الزهرا، ولواء فقوع.

وفي الفرع الإنتاجي لمصنع الأزياء التقليدية في الكرك أعربت إحدى العاملات عن رضاها تجاه الحقوق العمالية الممنوحة لها ولزميلاتها، مطالبة بمزيد من الامتيازات لاسيما المتعلقة ببدل المواصلات ووجبات الطعام، وهو ما أكد عليه نائب محافظة الطفيلة ابراهيم الشحاحدة، معتبرا أن هذه الامتيازات سبق وأن وعد بها العاملات.

فيما عقب الوزير على مطالب العاملات بعد جولته في المصنع التي رافقه خلالها نائب محافظة الطفيلة ابراهيم الشحاحدة ومدير عمل الطفيلة عاطف الهريشات وعدد من المسؤولين في وزارة العمل بالقول إنه لابد من إنجاز عقود العمل للعاملات اللاتي عين مؤخرا وفي اسرع وقت، مع مراعاة الحد الأدنى للأجور.

مصدرا تعليماته لجهات الاختصاص بحيث تجري إعادة النظر برواتب العاملات الحاصلات على مؤهل جامعي.

يذكر أن مبادرة الفروع الإنتاجية جاءت من خلال توجيهات ملكية وتهدف إلى مواجهة مشكلتي الفقر والبطالة خصوصا في المناطق النائية، وتوفير فرص تدريب وتشغيل للمتعطلين عن العمل في المناطق ذات معدلات الفقر والبطالة المرتفعة.

وترتكز فكرة المبادرة على فتح فروع إنتاجية “مصانع” في المناطق النائية تكون بمثابة فروع للمصنع الأم الموجود في المدن الصناعية.

ومن خلال تطبيق مبادرة الفروع الإنتاجية فقد نجحت الفكرة في مناطق الشوبك، الطفيلة، الشونة الوسطى، الكورة، الكرك فقوع، مادبا دليلة الحمايدة، الأزرق.