القيسي : لقاء حواري في جمعية المستقبل للتعليم و التنمية الخيرية بلواء الحسينية

2016 04 20
2016 04 20

IMG_0040صراحة نيوز – استضافت جمعية المستقبل للتعليم و التنمية الخيرية , الأستاذ الدكتور علي القيسي رئيس جامعة الحسين بن طلال في قاعة بلدية الحسينية , و ذلك للإطلاع على البرامج و الخطط المستقبلية و أهم التحديات التي تواجهها الجامعة .

و في بداية اللقاء رحب رئيس الجمعية الدكتور محمد الرصاعي بالأستاذ الدكتور رئيس الجامعة , مثمناً جهوده في الدفع بمسيرة الجامعة الى الأمام و العمل على تطويرها و أكد على أهمية جامعة الحسين و الدور الريادي الذي تقوم به بتطوير المجتمع المحلي المحيط بها .

و استهل الاستاذ الدكتور القيسي حديثه عن التحدي الأكبر الذي تواجهه الجامعة وهو الأمور المالية الصعبة التي تعيشها الجامعة , و أن هذا العجز مرده الى انخفاض أعداد الطلبة في السنوات الأخيرة , و الذي جاءت أسبابه لإفتتاح عدد من الجامعات في الجنوب و التوسع في القبول في جامعة مؤتة و كلية العقبة الجامعية و المشاكل التي عانت منها المحافظة في الآونة الأخيرة . و تحدي استقطاب الطلبة من المناطق الأخرى في المملكة و من دول الجوار و لتفعيل العملية الإقتصادية في المحافظة , و الذي تم العمل الحثيث عليه لرفع أعداد الطلبة المقبولين في الجامعة , من خلال زيادة البعثات لأبناء الشمال و الوسط لتصل الى ألف بعثة كاملة سنوية , و العمل على انشـــاء تخصصات جديدة كتخصص القانون و الطب و طب الأسنان و علوم التأهيل .

و من جانب آخر أكد القيسي على علاقة التواصل الدائمة بالمجتمع , من خلال الجمعيات و مؤسسات المجتمع المدني , بإقامة الندوات و اللقاءات و البرامج داخل الجامعة , أو من خلال عمل ورش ينفذها أعضاء هيئة التدريس في أي مكان يتم الطلب فيه لإقامة مثل هذه المشاريع , و بشكل مجاني دون مقابل , و كان آخرها عمل دراسة اكتوارية في قضاء المريغة لبيان الأولويات لتنمية المنطقة , و هذا إحدى المؤشرات على الدور الخدمي للجامعة .

و تحدث عن التعيينات و التي تتم بناءاً على الكفاءة و حاجة الجامعة للتخصص المطلوب و فيما يخص أعضاء الهيئة التدريسية , و بين الفائض الكبير في أعداد الموظفين الإداريين في الجامعة و الذي ينجم عنه إثقال كبير لكاهل الميزانية الخاصة بالرواتب مما ينعكس سلباً على أداء و واجبات الجامعة الاخرى , و يصرف إدارة الجامعة عن القيام بمهام أخرى أكثر أهمية .

و من جانب آخر تحدث القيسي عن ايجابيات الجامعة و علاقتها بالمجتمع المحلي من خلال الدور المهم الذي تقوم به إذاعة صوت الجنوب و التأثير على الشارع , و من جميع مناطق المحافظة , و الذي يلمس من خلال الردود التي تأتي على برامج هذه الاذاعة , و منها اللقاء الدوري مع رئيس الجامعة و الذي يتلقى فيه الأسئلة و الاستفسارات و تلبية الطلبات قدر المستطاع . كما تحدث عن وحدة الإنتاج التلفزيوني و دورها المهم في تقديم البرامج التوعوية و الارشادية للمجتمع المحلي المحيط لتغيير الصورة النمطية عن محافظة معان .

و استكمل حديثه عن المراكز التنموية و التوعوية في الجامعة كمركز الدراسات و الاستشارات و المركز الكوري و التي تقوم بإعداد الدراسات و البرامج التثقيفية و الدورات , و نية الجامعة انشاء مركز متخصص لدراسة المرأة و و فتح مساقات لتدريس الفكر الناقد المبني على العلم و المعرفة .

و جدد القيسي حديثه عن استقطاب مزيد من الطلبة و من خلال فتح برامج للدراسات العليا و ازدياد اعداد الطلبة المقبولين من سبعة عشر طالب الى مائة و عشرة طالب في برامج الماجستير المختلفة وهي اللغة العربية و الرياضيات و هندسة الحاسوب و هندسة الطاقة المتجددة و المناهج العامة و طرق التدريس .

و فيما يخص زيادة مداخيل الجامعة , تحدث القيسي عن اسلوب الاستثمار و بين أن الجامعة في المراحل النهائية لإنشاء مشروع الطاقة الشمسية لإنتاج خمسون ميجا وات من الكهرباء و توفير الطاقة الكهربائية المجانية للجامعة و بالتالي توفير ما يقارب من مليون دينار من فاتورة الكهرباء , علاوة على بيع الفائض منها الى الشبكة الوطنية .

و تحدث عن مشروع تشغيل الطلبة من خلال زراعة أربعمائة ألف شجرة داخل الحرم الجامعي , و الذي سيقوم به طلبة الجامعة و بمقابل مادي يتقاضونه الطلبة لمساعدتهم على العيش الكريم طيلة فترة الدراسة .

و في نهــاية اللقاء أجــاب الأستاذ الدكتور القيسي على أسئلة السادة الحضور و الذي بينوا فيها شكرهم و عرفانهم للسيد الرئيس على زيارته و نهجه للتواصل مع كافة شرائح أبناء المحافظة للإرتقاء بالجامعة و رفعها لمصاف الجامعات العالمية الراقية .