اللقاء التنموي قبل الأخير في محافظة معان

2013 09 29
2013 09 29

تضمن مشاريع وبرامج حكومية قيمتها  326 مليون دينار الحكومة تناقش البرنامج التنموي لمحافظة معان للأعوام 2013-2016 فريق وزاري يزور لواء الحسينية ويستمع لمطالب الاهالي الخدمية والتنموية

UZ2Q2942 copyمعان – صراحة نيوز

محافظة معان كانت المحطة قبل الأخيرة  للفريق الوزاري الذي يجوب محافظات المملكة لمناقشة مسودة البرنامج التنموي لكل محافظة للاعوام الفين وثلاثة عشر الفين واربعة عشر والتي تهدف الى التوافق مع قياداتها وممثليها على أولويات المشاريع التي تحتاجها ليتم تنفيذها بالمنحة الخليجية التي قررت دول التعاون الخليجي تقديمها للاردن

سبق اللقاء الرئيس جلسة مناقشة في قاعة نادي شباب الحسينية بحضور عدد من نواب ورؤساء بلديات البادية الجنوبية وممثلون عن الهيئات المحلية حيث استمع الفريق الوزاري لمطالبهم ومقترحاتهم بشان المشاريع التي تخص مناطقهم  وجائت مداخلات الوزراء لتؤكد جدية الحكومة لترجمة التوجيهات الملكية التنموية باقامة المشاريع والانشطة الاقتصادية المدرة للدخل والموفرة لفرص العمل الى جانب دعم وتفعيل المجالس البلدية لتاخذ دورها التنموي على اعتبار انها الوحدة التنموية الأولى

وقام الفريق الوزاري بتدوين  كافة الملاحظات الواردة من محافظة معان والالوية التابعة لها بهدف التوصل الى توافق حول هذه المشاريع المدرجة والاتفاق عليها بصورة نهائية تمهيداً لإدراج الجانب الرأسمالي في الموازنة، للوصول الى وثيقة مرجعية تنموية للمحافظة للأعوام القادمة وتلبية ما أمكن من الاحتياجات والاولويات غير الملباه ومن المصادر التمويلية المتاحة.

وبلغت قيمة المشاريع والبرامج والتدخلات الحكومية في البرنامج التنموي لمحافظة معان للأعوام 2013-2016 حوالي 326 مليون دينار للأعوام 2013-2016 شملت مختلف القطاعات الاقتصادية ذات الاولوية. كما بلغت الكلفة التقديرية للمطالب والاحتياجات التنموية غير الملباة ما يقارب  54  مليون دينار للأعوام 2014- 2016 جاء توزيعها سنوياً وحسب درجة الاهمية والاولوية.

واستفادت محافظة معان من المنحة الخليجية/ دولة الكويت  للعام 2013 بمبلغ ( 4.550) مليون دينار لتنفيذ (24) مشروع  في المحافظة.

وضم الفريق الوزاري بالإضافة الى وزير التخطيط والتعاون الدولي كل من وزير التربية والتعليم الدكتور محمد الذنيبات ووزير العمل والسياحة  والآثار الدكتور نضال القطامين ووزير الشؤون البلدية المهندس وليد المصري ووزير الزراعة المهندس عاكف الزعبي ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء الدكتور احمد الزيادات ووزير التنمية الاجتماعية ريم ابو حسان ووزير الطاقة والثروة المعدنية الدكتور محمد عاهد ووزير الاشغال العامة والاسكان المهندس سامي هلسة ووزير الطاقة والثروة المعدنية ووزير الصحة الدكتور علي الحياصات  ومدير التنمية المحلية بالوزارة المحافظ رائد العدوان ومحافظ معان عبدالكريم الرواجفة.

ومن جانب محافظة معان حضر اللقاء ممثلون عن المجتمع المحلي والنواب والأعيان والمجلس البلدي والمجلس الاستشاري لمحافظة معان  ومؤسسات المجتمع المدني والقطاع الخاص .

وتضمن البرنامج التنموي للمحافظة أن معان ستصبح اكثر تطوراً، سياحياً ومنطقة جاذبة للاستثمار المحلي والاجنبي في السياحة والثروات المعدنية والطاقة المتجددة، بما يسهم في خلق فرص عمل.

وقال الوزير سيف أنه تنفيذاً للتوجيه الملكي لتنمية المحافظات قامت الحكومة بتبني اطار عمل يرتكز على توجيه برامجها مع احتياجات واولويات التنمية في المحافظات وبما يضمن التخفيف من حده التفاوت التنموي بين المحافظات ومعالجة مشكلتي الفقر والبطالة وتوسيع قاعدة المشاركة الشعبية في صنع ومتابعة القرار التنموي، وتمكين المواطنين والهيئات والفعاليات المحلية من تحديد احتياجاتهم وترتيب أولوياتهم للنهوض بمجتمعاتهم المحلية.

وتم اعداد هذه البرامج من قبل فرق عمل محلية برئاسة المحافظين وأعضاء المجالس الاستشارية والتنفيذية والبلدية وممثلي مؤسسات المجتمع المدني والقطاع الخاص وشريحة واسعة من المواطنين وممثلي المجتمعات المحلية في المحافظات وبما يضمن مشاركة شريحة واسعة من ممثلي المجتمع المحلي لتحديد اولويات مناطقهما، حيث بلغ عدد الذين شاركوا بإعداد هذه البرامج على مستوى الـــ (12) محافظة (1450) مشارك.

وشملت البرامج التنموية للمحافظات التي تم اعدادها تحليل الاقتصاد المحلي وسوق العمل والقطاعات الاقتصادية الرائدة المحفزة لاستثمارات القطاع الخاص والمولدة لفرص العمل بالاستناد إلى الميزات النسبية والتنافسية والفرص الاستثمارية لكل محافظة، وتحديد الأبعاد التنافسية لكل محافظة من حيث نقاط القوة والضعف، والفرص الكامنة والمتاحة للمساهمة في التنمية المحلية الشاملة والمتوازنة والمستدامة لكافة مناطق المحافظة.

وتعزيزاً لنهج المشاركة في صنع القرار وتحديد الأولويات، وبهدف التوصل الى توافق حول المشاريع المدرجة والاتفاق عليها بصورة نهائية تمهيداً لإدراج الجانب الرأسمالي في الموازنة، قدم امين عام وزارة التخطيط والتعاون الدولي الدكتور صالح الخرابشة عرضا مرئيا لأبرز نتائج هذا البرنامج التنموي وليتاح المجال لمناقشة وابداء أي ملاحظات اضافية حول الاولويات والرؤى والحلول المقترحة لحل المشاكل والتحديات التنموية التي تضمنها هذا البرنامج.

فريق وزاري يزور الحسينية

كما قام  الفريق الوزاري ذاته بزيارة سبقت اللقاء الى لواء الحسينية حيث التقوا رؤساء بلديات بادية معان عامة وممثلي المجتمعات المحلية. والتقى الفريق الوزاري ذاته بممثلي الجمعيات والهيئات المحلية  ونواب اللواء ورؤساء بلديات بادية معان والاستماع إلى مطالبهم واقتراحاتهم  بخصوص مسودة البرنامج التنموي المقترح لمحافظة معان للأعوام 2013-2016 والذي اشتمل على مشاريع متعددة للواء.

وأكدت مداخلات الوزراء أن الحكومة تسعى إلى ترجمة الرؤية الملكية التنموية من خلال إقامة المشاريع والأنشطة الاقتصادية التي توفر فرص العمل للمواطنين في المجتمعات المحلية وتعزز من الفرص الاقتصادية لديهم وتحسين مداخيلهم وتنمية الجوانب الاجتماعية التنموية في التجمعات السكانية . وأضافوا ان ستواصل تنفيذ الخطط والبرامج التنموية بالتعاون والتنسيق مع مختلف القطاعات الرسمية والأهلية وفق رؤية تنموية تركز على سلامة التخطيط التنموي وعدالة توزيع المكاسب التنموية على مختلف محافظات ومناطق المملكة وحسب ما تضمنته البرامج التنموية للمحافظات للأعوام 2013-2016.

وقال ان هذه الحكومة ملتزمة باعتماد هذه البرامج كمرجعية للجهود الحكومية للمساهمة في تنمية المحافظات والاستغلال الامثل للموارد المتاحة، ودعم جهود التنمية المحلية الشاملة والمستدامة، وبتضمين المشاريع المدرجة في برامج المحافظات للأعوام القادمة ورصد المخصصات لذلك وتوفير التمويل المناسب وحسب الامكانيات المالية المتاحة، كما ستعمل الحكومة على توفير التمويل من المصادر المالية المتاحة للاستجابة للمطالب والاحتياجات التنموية ذات الأولوية وغير الملباة.

IMG_2954 copy IMG_2991 copy

IMG_2988 copy