اللوزي : إتفاقية “الملكية” مع “النقل الجوي” مثال للحوار الإيجابي

2013 08 22
2013 08 22

767قال رئيس مجلس إدارة الملكية الأردنية المهندس ناصر اللوزي أن إتفاقية عقد العمل الجماعي التي وقعت في وزارة العمل بين شركة الخطوط الجوية الملكية الأردنية والنقابة العامة للعاملين في النقل الجوي والسياحة (أمس الأول) تعتبر مثالاً طيباً للحوار الإيجابي الهادئ والبنّاء بين أطراف العمل المختلفة الهادف إلى تحقيق مصالح العاملين والشركة في ذات الوقت .

وأكد اللوزي إعتزازهُ بأداء كافة الأطراف التي سعت للتوصل إلى هذا الإتفاق ، مثمناً في هذا الإطار جهود وزارة العمل وإتحاد نقابات العمّال الذين كان لهم دور أساسي في تقريب وجهات النظر خلال مرحلة العمل مع اللجان المختصة من الملكية الأردنية ونقابة العاملين في النقل الجوي والسياحة والتي أثمرت بتوقيـــع هذا الإتفاق وإستمرار العاملين في خدمة مسافري الملكية الأردنية على الوجه الأفضل .

وأوضح أن جميع هذه الأطراف عملت معاً بأعلى مستويات الحس بالمسؤولية والحرص المتبادل على أن تظل الملكية الأردنية بموظفيها ونقابتها مثالاً أردنياً ناصعاً يحتذى في الإرتقاء فوق الخلافات مهما كانت والتسامي في التفكير الإيجابي الجاد وبروح عالية من التفاهم والحرص على مصالح وطننا العزيز أولاً والملكية الأردنية وموظفيها الذين كانوا وسيظلون هم رأس المال الحقيقي للشركة .

من جهته أكد المدير العام / الرئيس التنفيذي للملكية الأردنية المهندس عامر الحديدي أن موظفي الملكية الأردنية هم حجر الزاوية الأساسي لنهضة الشركة وتطورها وتمكينها من مواجهة كل الصعاب والتحديات ، مشيراً إلى أنهم وقفوا عبر الخمسين عاماً الماضية إلى جانب شركتهم بكل حزم وإصرار على تجاوز الظروف الحرجـــة ولم يبخلــوا على الملكية الأردنية بجهدهم وعرقهم ، في الوقــت الـــــذي وقفــت فيه الشركة معهم أيضـاً ودعمتهم بالحدود القصوى التي تسمح بها إمكاناتها .

وأعرب الحديدي عن أمله في أن تكون هذه الخطوة التي جاءت متزامنة مع إحتفال الشركة بيوبيلها الذهبي حافزاً جديداً لموظفي الشركة لبذل المزيد من الجهد والعطاء والعمل بكل الطاقات والإمكانات والخبرات التي يتمتعون بها لزيادة الإنتاجية ودعم الملكية الأردنية وتمكينها من تحقيق نتائج أفضل للمستقبل .

من جهة أخرى عبّرت نقابة العاملين في النقل الجوي والسياحة عن إعتزاز المنتسبين للنقابة بالعمل في شركة الخطوط الجوية الملكية الأردنية بإعتبارها الناقل الوطني للمملكة الأردنية الهاشمية وشركة وطنية عريقة أسهمت عبر الخمسين عاماً الماضية بربط الأردن بالعالم الخارجي وتعزيز علاقات التواصل بين المملكة والشعوب الأخرى .

وأكد رئيس النقابة يوسف قنب في تعميم وزعهُ على كافة العاملين في الملكية الأردنية عقب توقيع إتفاقية العمل الجماعي مع الملكية الأردنية أن منهجية النقابة في التعامل مع الملكية الأردنية إعتمدت على الدوام سبيل الحوار الهادف والتفاوض البنّاء والتعاون المشترك الرامي إلى تحقيق مصالح العاملين وشركتهم في نفس الوقت .

وقدم قنب بهذه المناسبة الشكر لكافة العاملين في الملكية الأردنية مثمناً الثقة التي منحهوها للنقابة للمطالبة بحقوقهم ، كما ثمّن موقف وزارة العمل والإتحاد العام لنقابات العمال وكافة النقابات العمالية على مواقفها الداعمة للنقابة ، معبراً عن تقديره لإدارة الملكية الأردنية في إستجابتها لمطالب العاملين ومؤكداً أن هذه الإتفاقية ستؤسس لعلاقة تعاون أوثق بين الجانبين مستقبلاً .

وقد تضمن عقد العمل الجماعي الذي مدتهُ سنتان والمتعلق بمطالب عمالية لموظفي الملكية الأردنية والذي جرى التوقيع عليه (أمس الأول) بين المدير العام / الرئيس التنفيذي للملكية الأردنية عامر الحديدي ورئيس النقابة العامة للعاملين في النقل الجوي والسياحة يوسف قنب بحضور وزير العمل ووزير النقل الدكتور نضال القطامين ورئيس مجلس إدارة الملكية الأردنية المهندس ناصر اللوزي ورئيس اتحاد نقابات العمال مازن المعايطة تضمن الإتفاق على أن يتم عرض نظام سلم الرواتب الذي تمت دراسته بمشاركة النقابة ولجان الموظفين من كافة الدوائر والذي يحدد الفئات المقترح شمولها بهذا النظام على مجلس الإدارة والإعلان عنه بموعد أقصاه شهر من تاريخ 19/8/2013 ليصار إلى تطبيقه بعد الموافقة عليه بأثر رجعــي اعتباراً من تاريخ 1/7/2013 ، مع تحديد الحد الأدنى والحد الأعلى لأية زيـادة على الرواتب الأساسية ، والإتفاق على آلية دفع الزيادات ومبالغها ومراحلها ، على أن يشمل ذلك العاملون في الملكية الأردنية بمطار الملك حسين الدولي في العقبة .

كما وافقت الملكية الأردنية على زيادة علاوة الموظفين العاملين في المطار والتي كانت 20 دينار لتصبح 50 دينار شهرياً لمن هم برتبة مدير فما دون ، بالإضافة لإستحداث علاوة عمل ميداني للفئات (عامل / سائق ، عامل ، سائق ، ميكانيكي ، فني) بحيث يدفع مبلغ 30 دينار للعاملين منهم في المراسي و15 دينار للعاملين خارج المراسي .

والتزمت الملكية الأردنية أيضاً بمتابعة موضوع عمال المياومة للفترات ما قبل الخصخصة والموجودين حالياً على رأس عملهم في الشركة مع مؤسسة الضمان الإجتماعي ورئاسة الوزراء للعمل ما أمكن على حل مشكلتهم ، بالإضافة إلى تشكيل لجنة تظلم لدراسة التظلمات التي قد تنتج بعد تطبيق نظام سلم الرواتـــب الجديد وتشكيل لجنة من الطرفين لمتابعة تنفيذ العقد المذكور والذي بتوقيعه تم إعتبار الإشعار بالإضــراب والمقدم من النقابة بكتابها المرسل للعامين يوم الثالث والعشرين من شهر تموز الماضي لاغياً .