المانيا تؤيد انضمام ” البرازيل والهند واليابان ” لعضوية مجلس الأمن

2015 09 27
2015 09 27

5606ec64c46188c51f8b458bصراحة نيوز – ضمت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل صوتها إلى أصوات قادة البرازيل والهند واليابان السبت للمطالبة بانضمام هذه الدول إلى مجلس أمن موسع ومجدد.

ورأت ميركل على هامش قمة الأمم المتحدة حول التنمية أن مجلس أمن بعدد أكبر من الدول الدائمة العضوية سيكون أكثر قدرة على معالجة أزمات كبرى دولية.

ولا يضم مجلس الأمن حاليا سوى خمس دول دائمة العضوية تتمتع بحق الفيتو هي الولايات المتحدة وروسيا والصين وفرنسا وبريطانيا و10 دول غير دائمة العضوية تتغير بانتظام.

واعتبرت ميركل أن دول مجموعة الاربع هي “المرشحة شرعيا” للانضمام بشكل دائم إلى مجلس الأمن. وتدعم الدول الأربع ترشيحات بعضها البعض.

وقالت الدول الأربع في بيان مشترك إن “مجلس الأمن أكثر فعالية وتمثيلا بات ضروريا أكثر من أي وقت مضى لتسوية الأزمات والنزاعات التي برزت في العالم في الأعوام الأخيرة”.

والدول الخمس الدائمة العضوية هي الوحيدة التي تتمتع بحق الفيتو وانقساماتها بشان نزاعات مهمة مثل سوريا أو أوكرانيا لم تسمح لمجلس الأمن باتخاذ أي قرار مهم لتسويتها.

والتقت ميركل رئيسة البرازيل ديلما روسيف ورئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي ورئيس الوزراء الياباني شينزو آبي للبحث في ترشيح مشترك.

واتفقت الجمعية العامة للأمم المتحدة في وقت سابق من الشهر الحالي على نص لإصلاحات محتملة في مجلس الأمن لكن الصين والولايات المتحدة وروسيا رفضت توقيعه.