المجالي يبحث الأزمة السورية مع سفير قطر في عمان

2013 04 28
2013 04 28

التقى وزير الداخلية ووزير الشؤون البلدية حسين هزاع المجالي اليوم الاحد السفير القطري في عمان زايد بن سعيد الخيارين. واكد المجالي اهمية الشراكة الاردنية القطرية وسبل تعزيزها وتطويرها في مختلف المجالات بما يحقق مصلحة البلدين والشعبين الشقيقين. وجرى خلال اللقاء بحث اوجه التعاون الثنائي بين البلدين الشقيقين، وابرز الاحداث الجارية في المنطقة، ولا سيما الازمة السورية وتداعياتها السياسية والامنية والاقتصادية والانسانية على الساحتين العربية والدولية. واشار المجالي الى ان الخدمات التي يقدمها الاردن للاجئين السوريين،تاتي انطلاقا من واجباته الانسانية والقومية ، موضحا ان استضافة اللاجئين السورين شكلت عبئا اقتصاديا جديدا وضغطا كبيرا على موارد الدولة المحدودة ما يتطلب مساندة ودعم الاردن ليتمكن من توفير الخدمات الاساسية للاجئين واداء رسالته الانسانية على اكمل وجه. وعرض المجالي الخدمات التي تقدمها المملكة للاجئين السوريين المنتشرين في عدة مخيمات ومناطق في المملكة،مبينا ان الاردن وبتوجيهات من قيادته الهاشمية الحكيمة استوعب الكثير من موجات النزوح الناتجة عن الصراعات التي تشهدها بعض دول المنطقة ولم يتوان يوما عن تقديم المساعدة لمن يحتاجها. وبين وزير الداخلية “ان الاردن يتعامل مع اللاجئين السوريين بروح اخوية وبكل ما تمليه عليه واجباته الانسانية والقومية نحو الاشقاء السوريين الموجودين على الارض الاردنية سواء كانوا في المخيمات او في المدن والقرى”. منجهته،اكد الخيارين حرص بلاده على تطوير علاقات التعاون الثنائي مع الاردن في شتى المجالات وبما يحقق مصالح البلدين الشقيقين. من جهة اخرى، سلم السفير القطري لوزير الداخلية دعوة رسمية من وزير الدولة للشؤون الداخلية القطرية عبد الله بن ناصر بن خليفة آل ثاني تتضمن دعوة المجالي لزيارة قطر للتوقيع على اتفاقية التعاون في المجال الامني بين الحكومتين الاردنية والقطرية الى جانب التباحث في الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.