“المركزية” تعلن الفائزين المتأهلين إلى مسابقة “سيارة الأحلام تويوتا” في اليابان

2015 04 25
2015 04 25

asr.jpgعمان – صراحة نيوز – أقامت الشركة المركزية للتجارة والمركبات، وكلاء تويوتا في المملكة، فعالية تكريمية في معارضها بشارع مكة، أعلنت خلالها أسماء الفائزين في الدورة المحلية من المسابقة الفنية العالمية “سيارة الأحلام تويوتا”. ويتأهل تسعة طلاب أردنيين فائزين من فئات عمرية ثلاث من أصحاب الرسومات الأكثر تميزاً وإبداعاً لتمثيل الأردن والتنافس عالمياً بالمسابقة، حاصلين على فرصة السفر مع العائلة برحلة إلى اليابان.

وقد اختارت المركزية تويوتا كلاً من محمد مانجو، وحكم حداد، وجانا شحادة عن الفئة العمرية التي تقل عن 8 أعوام، فيما اختارت ميرا عطاري، وسلمى الحوامدة وجود العموش عن الفئة العمرية بين 9-11 عاماً، في حين أنها قامت باختيار كل من فرح الشافعي، وزينة زعبي ومحسن زعبي عن الفئة العمرية بين 12-15 عاماً للفوز في المسابقة المحلية، والتأهل للمرحلة النهائية من المسابقة.

وكانت المسابقة المحلية التي استمرت أربعة أشهر قد شهدت مشاركة واسعة من قبل العديد من مدارس المملكة، فيما كان المشاركون من طلبة المدارس التالية المونتيسوري، والأرثوذكسية، والبيان، والأهلية للبنات، وعبدالحميد شرف. وتخلل الفعالية التكريمية التي حضرها الطلبة الفائزون وذووهم وعدد من ممثلي المدارس المشاركة، توزيع الشهادات التقديرية والجوائز القيمة التي تنوعت ما بين أجهزة حاسوب محمولة وكاميرات رقمية وأجهزة IPod على الفائزين، وذلك تقديراً لإبداعاتهم وتشجيعاً لمواهبهم.

وعلق نائب المدير العام في الشركة المركزية للتجارة والمركبات، نديم حداد على هذه المناسبة بقوله: “نفتخر بكوننا قد نجحنا في العام الماضي بدفع وتشجيع المواهب الأردنية إلى الفوز بالمرتبة الأولى على مستوى العالم في هذه المسابقة الدولية. ويعد هذا من أبرز المشاركات التي ننتهجها لتعزيز الجوانب الفكرية والإبداعية لدى أطفال المملكة، إلى جانب إتاحة الفرصة لهم للتنافس على المستوى العالمي، آملين أن يتمكنوا من الفوز في المرحلة النهائية ثانية هذا العام”.

ويذكر بأن المسابقة المحلية قد انطلقت في دورتها التاسعة بهدف منح الأطفال ممن هم دون سن الخامسة عشر من مختلف المدارس الخاصة والحكومية في المملكة، الفرصة لإظهار مواهبهم الفنية والتنافس عالمياً للفوز بإحدى فئات المسابقة الثلاث. وتعد مسابقة “سيارة الأحلام من تويوتا” التي ابتكرتها شركة تويوتا موتور كوربوريشن بمثابة مهرجان فني للأطفال يشاركون ضمنه بأعمالهم التي تصور سيارة أحلامهم المستقبلية مستخدمين خيالهم في تجسيدها من خلال رسومات فنية مرسومة وملونة يدوياً.