المشاورات جارية بشأن عقد المؤتمر الدولي حول سوريا

2013 05 30
2013 05 30

120اكد الامين العام للامم المتحدة بان كي مون ان المشاورات بشأن عقد المؤتمر الدولي حول سوريا في جنيف مازالت جارية بين الأمم المتحدة والولايات المتحدة وروسيا. وأشار الأمين العام إلى أنه أجرى مناقشات وصفها بالجيدة جدا حول هذا المؤتمر مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، ووزير الخارجية سيرغي لافروف في سوتشي بروسيا، ومع وزير الخارجية الأميركي جون كيري في أديس أبابا. وأضاف للصحفيين في مقر الأمم المتحدة الليلة الماضية انه في الوقت الذي تتواصل فيه المناقشات النشطة، مازالت هناك عناصر عديدة يتعين علينا إيضاحها، فيجب الاتفاق على موعد مناسب تتم الموافقة عليه للاجتماع، كما يجب أن نرى كيف ستناقش جماعات المعارضة قضاياها المتعلقة بوحدتها، ونتوقع أن تشارك جماعات المعارضة بأسلوب متماسك وموحد وبتمثيل واحد، ولدينا أيضا قضايا أخرى تتعلق بالمشاركة، ومن يجب أن يشارك في هذا الاجتماع، مؤكدا أنه نظرا لكل هذه الأمور لا يمكنه أن يحدد موعدا للاجتماع، إلا أنه أكد إلتزام الجميع بعقد هذا الاجتماع في أقرب وقت ممكن. وفيما يتعلق برفع الاتحاد الأوروبي لحظر السلاح عن المعارضة السورية، أوضح الأمين العام أن موقفه كان واضحا وثابتا، وأنه قد حث على الدوام كافة الأطراف ذات النفوذ على جانبي الصراع أن يحثوا الطرفين على وقف القتال، مضيفا أن توفير السلاح لأي من الطرفين لن يساعد، وأنه لا يوجد حل عسكري في هذه الحالة، وأن العملية السياسية فقط هي التي يمكن أن تحل الأزمة بشكل مستدام.