المصري يستهجن تصريحات العريان

2013 03 26
2013 03 26

 أعرب رئيس مجلس الأعيان طاهر المصري عن استهجانه الشديد لما صدر عن نائب رئيس حزب الحرية والعدالة المصري عصام العريان وعبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي من مغالطات بحق الأردن.

  وقال المصري في تصريح صحفي اليوم الثلاثاء “ان الدولة الأردنية دولة عربية متجذرة نشأت بسواعد أبنائها وبقيادة هاشمية كريمة وهي ثمرة طيبة للثورة العربية الكبرى، خلافاً للأطماع الاستعمارية والمشروع التوسعي الصهيوني، ولم تنشأ برعاية أميركية وبريطانية كما يدعي العريان”.

  وأضاف “ان الزج باسم الأردن إلى جانب إسرائيل في ادعاء العريان عن هكذا رعاية هو أمر مستغرب جداً ويفتقر إلى المنطق والأمانة وخاصة انه يصدر عن عربيٍ مسلم يشغل موقعاً قيادياً في جماعة الاخوان المسلمين بمصر الشقيقة، وموقعاً رسميا كذلك، ولهذا فإن من الصعب استيعاب أو قبول واستساغة هكذا ربط بين الأردن العربي المخلص لقضايا الأمة والمضحي من أجلها عبر التاريخ، وبين إسرائيل المحتلة للقدس ولأرض العرب في فلسطين وسواها”.

  وأكد المصري ان زيارة الرئيس الأميركي باراك أوباما الأخيرة للمنطقة وبضمنها الأردن والتي جاءت مغالطات العريان تعقيبا عليها، “كانت من وجهة النظر الأردنية فرصة للتأكيد على الحق العربي في فلسطين والرفض القاطع لاستمرار الاحتلال الإسرائيلي ولحتمية توخي العدالة في التعامل مع القضايا العربية كافة، ولم تكن زيارة سياحية أو وداعية وما شابه من أوصاف اطلقها السيد العريان بأسلوب خارج عن أصول الأخوة العربية وروح العلاقات بين الدول الشقيقة”.

  ولفت المصري الى “ان حديث العريان عن الدعم المالي والسياسي والأمني الأميركي للأردن هو حديث مجتزأ عندما يجري طرحه كما لو كان الأردن هو الدولة العربية الوحيدة التي تتلقى هكذا دعم من جانب الولايات المتحدة الأميركية في وقت يعلم فيه السيد العريان ان مصر الشقيقة تتلقى أضعاف أضعاف ما يتلقاه الأردن من هكذا دعم إلى جانب الدول العربية الأخرى ومختلف دول العالم”.

  وختم المصري حديثه بالقول: “من هنا فإن الإشارة إلى الأردن منفرداً في حديث العريان عن الدعم وكما لو كان ذلك تهمة، هي إشارة فاقدة لشرعية المنطق وتنطوي بالضرورة على موقف سلبي غير مبرر تجاه الأردن الذي يرى في مصر العربية دولة شقيقة لها ولشعبها الكريم بالغ الاحترام والتقدير”.