” المعلمين ” ترفض مبادرة نيابية تحقق مطالبهم وتنهي اضرابهم

2014 08 25
2014 08 25

8صراحة نيوز – رفض مجلس نقابة المعلمين المبادرة النيابية التي تقدم بها رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة خلال الاجتماع المشترك الذي عقد اليوم الاثنين في مجلس النواب بناء على دعوة لجنة التربية والتعليم النيابية والتي تقضي بتحقيق مطالب المعلمين وانهاء اضرابهم المفتوح والعودة الى المدارس مراعاة لمصلحة الطلاب واولياء امورهم.

وتتضمن المبادرة ان يسعى مجلس النواب للحصول على علاوة خاصة بالمعلم ضمن نظام الحوافز وبالتوافق بين الحكومة ومجلس النقابة لتمييز المعلم المجتهد ورفع سوية العملية التعليمية وتحقيق مبدا العدالة بين المدارس ، حتى ترقى مخرجات التعليم الى المستوى الذي نتمناه جميعا، وسعي مجلس النواب لدى جلالة الملك عبدالله الثاني لرفع نسبة المكرمة المكية لابناء للمعلمين بين 5- 15 بالمئة، مشيرة الى ان العملية التعليمية تراجعا واضحا.

واعرب الطراونة عن احترام مجلس النواب وتقديره للدور الكبير الذي يضطلع به المعلم وايمانه بمشروعية مطالبه وتبنيه لها مشيرا الى تحقيق 80 بالمئة منها بفضل الجهود الكبيرة للجنة التربية والثقافة النيابية ومرونة نقابة المعلمين التي كانت على مدار الايام الماضية على تواصل مستمر مع مجلس النواب والحكومة لتحقيق مطالب المعلمين دون المساس بالعملية التربوية والتعليمية وقد تمت الاستجابة لكل المطالب سوى مطلب علاوة الطبشورة .

وقال الطراونه ان مجلس النواب يقف في صف واحد مع نقابة المعلمين ولايمكن ان يقف على الحياد في مثل هذه القضية التي تمس كل بيت اردني ، مطالبا مجلس النقابة بان يوكل مجلس النواب ممثل الشعب في حمل هذا الملف ومتابعته لانه الاقدر على الضغط على الحكومة لتحقيق مطالب المعلمين بعيدا عن محاولة كسر العظم بين الاطراف المعنية بالملف لان الحكومة هي حكومة المملكة الاردنية الهاشمية والنقابة هي نقابة المعلمين الاردنيين .

واشار الى ان مجلس النواب لم يجتمع لتبني ملف مطالب المعلمين تحت ضغط الاضراب لكن لانه له رؤيته في هذا الموضوع وهويبحث عن بدائل واقعية ومنطقية ومقبولة ، تحقق مطالب المعلمين ، ولا تشكل ضغطا على الحكومة التي تعتقد انه حال قبولها لهذا المطلب سيفتح عليها الكثير من المطالبات من قطاعات الدولة المتعددة.

واكد الطراونه ان مجلس النواب ملتزم بكل التفاهمات التي تمت سابقا مع النقابة وانه لم ينسحب من اي اتفاق سابق، مشددا على ان منطق الامور يلزم مجلس النقابة التعامل مع مجلس النواب ممثل الشعب لتحقيق مطالبهم بعيدا عن الاضرار بالعملية التعليمية .

واعرب عدد من النواب عن امتعاضهم من النهج الذي تختطه نقابة المعلمين لتحقيق بعض المطالب الوظيفية والمالية مبدين استغرابهم من اختيار التوقيت في بداية العام الدراسي.

وطالبوا مجلس نقابة المعلمين بالاستجابة الفورية للمبادرة النيابية وتغليب المصلحة الوطنية، واشراك مجلس النواب في المطالبة بحقوقهم بعيدا عن الاضراب بمصلحة الطالب التي اصبحت اليوم مهددة نتيجة الاضراب .

وحمل نقيب المعلمين الدكتورحسام المشه واعضاء من مجلس النقابة الحكومة مسؤولية فشل الوصول الى تفاهمات تنهي الاضراب ،مؤكدا مشروعية مطالب المعلمين بما فيها العلاوة المالية، التي تشمل كل العاملين بالتربية بمن فيهم الاداريون .

ورفع المشة من سقف تعقيد الامور والابتعاد عن التوصل الى حل للاضراب بان ارجع قرار تعليق الاضراب الى اللجنة المركزية لنقابة المعلمين وليس لمجلس النقابة ، مشدد على استجابة الحكومة فورا لمطالب مجلس النقابة والا فان الاضراب سيستمر.

وانتهى الاجتماع برفض مجلس نقابة المعلمين المبادرة النيابية، والاستمرار في الاضراب المفتوح .