الملك يلتقي الأمير تشارلز ويستعرض أعباء اللجوء السوري على الأردن

2016 02 04
2016 02 05

imgid248216لندن – التقى جلالة الملك عبدالله الثاني، في العاصمة البريطانية لندن اليوم الخميس، سمو الأمير تشارلز، أمير ويلز، وولي عهد المملكة المتحدة، حيث جرى استعراض الجهود التي يبذلها الأردن في التعامل مع أزمة اللجوء السوري على أراضيه، وما يقدمه من خدمات إنسانية وإغاثية. وأعرب جلالته عن تقديره لبريطانيا على دعمها للمملكة، عبر المشاريع التي تنفذها مؤسسة تشارلز الخيرية، في مجالي التدريب والتعليم المهني، واستمرارها في تقديم الخدمات للاجئين السوريين. وجرى خلال اللقاء استعراض مجمل تطورات الأوضاع في المنطقة، خصوصا ما يتصل بالأزمة السورية والجهود المبذولة لمكافحة خطر الإرهاب والتنظيمات المتطرفة، التي تهدد الأمن والسلم العالميين. من جهته، أعرب الأمير تشارلز عن تقديره للدور الكبير الذي يبذله الأردن، بقيادة جلالة الملك، في التعامل مع التحديات التي تواجهها المنطقة، خصوصا ما يتعلق بأزمة اللجوء السوري. وحضر اللقاء رئيس الديوان الملكي الهاشمي، ونائب رئيس الوزراء وزير الخارجية وشؤون المغتربين، ومدير مكتب جلالة الملك، والسفير الأردني في لندن.