الملك يلتقي قيادات مجلسي النواب والشيوخ في البرلمان الياباني

2016 10 27
2016 10 27

636131606097563656صراحة نيوز – عقد جلالة الملك عبدالله الثاني في طوكيو، اليوم الخميس، لقاءين مع رئيس مجلس النواب الياباني تاداموري أوشيما، ورئيس مجلس الشيوخ داتي تشوشي، بحضور رئيسي وأعضاء من لجنتي الخارجية والدفاع في المجلسين. وتناول اللقاءان بحث آليات الارتقاء بعلاقات التعاون بين البلدين إلى مستويات متقدمة، خصوصا في المجالات الاقتصادية والاستثمارية والأمنية والبرلمانية.

وأشاد جلالة الملك، خلال اللقاءين، بالعلاقات الثنائية المتميزة بين الأردن واليابان، وأكد أن هناك فرصا كبيرة لتوسيعها، وتطلع المملكة للاستفادة مما توفره اليابان من قدرات وخبرات متنوعة، في المجالات المختلفة.

وأكد جلالته، في هذا الإطار، أن الأردن حريص على تمتين علاقات الشراكة الاستراتيجية مع اليابان في مختلف الميادين، مشيدا بالدعم والمساعدات التي تقدمها اليابان لتمكين المملكة من تنفيذ المشاريع والبرامج التنموية، والتعامل مع تداعيات أزمة اللجوء السوري على أراضيها.

وجرى استعراض الأعباء المتزايدة التي يتحملها الأردن، جراء استضافة أكثر من 3ر1 مليون لاجئ سوري، وما يشكله ذلك من ضغوطات على المجتمعات المحلية المستضيفة، لاسيما في قطاعات الصحة والتعليم والمياه والطاقة.

كما جرى، خلال اللقاءين، استعراض التطورات الراهنة في المنطقة، ومستجدات الأزمة السورية، والجهود الدولية والإقليمية لمواجهة خطر الإرهاب وعصاباته.

وأكد جلالة الملك أهمية التوصل إلى حل سياسي للأزمة السورية، يضع حدا لمعاناة الشعب السوري ويحفظ وحدة أراضيه، ويضمن استعادة الأمن والاستقرار.

من جانبه، أكد رئيس مجلس النواب الياباني تاداموري أوشيما أن اليابان تقدر عاليا ما يقوم به الأردن، بقيادة جلالة الملك، لتحقيق السلام والأمن والاستقرار في المنطقة، وما يبذله من جهود، بالتعاون مع المجتمع الدولي، في محاربة الإرهاب والتطرف.

وقدّر الجهود الكبيرة التي تقوم بها المملكة في التعامل مع أزمة اللاجئين السوريين وتقديم العون الانساني لهم، رغم شح الموارد والإمكانيات المحدودة، وما فرضته هذه الأزمة من أعباء متزايدة على الاقتصاد الأردني.

كما أعرب عن تقدير بلاده لموقف جلالة الملك والحكومة الأردنية في تقديم المساعدات الإغاثية والطبية للشعب الياباني بعد الزلزال الذي ضرب اليابان عام 2011.

وأشار إلى تطلعه لتعزيز التعاون وتبادل الخبرات بين مجلسي النواب في البلدين.

بدوره، أكد رئيس مجلس الشيوخ الياباني داتي تشوشي، حرص بلاده على تعزيز علاقات التعاون مع المملكة ودعم الجهود التي تبذلها لمواجهة التحديات التي تفرضها الأزمات الإقليمية.

وهنأ تشوشي جلالة الملك بمناسبة الذكرى السبعين لاستقلال المملكة، معربا عن أمله في تمتين التعاون وتبادل الخبرات بين مجلسي الأعيان في البلدين ودعمه لتعزيز العلاقات بمختلف المجالات بين الأردن واليابان.

وحضر في اللقاءين نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية وشؤون المغتربين، ومدير مكتب جلالة الملك، والسفير الأردني في طوكيو، فيما حضرها عن الجانب الياباني سفيرها المعتمد لدى المملكة.