المومني : نعمل على تحصين أنفسنا من منظومة الارهاب

2014 09 07
2014 09 07

32صراحة نيوز – نفى وزير الدولة شؤون الاعلام والاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة  الدكتور محمد المومني  ما تناقلته بعض وسائل الاعلام بأن الاردن يشتري النفط من مصافي بترول تسيطر عليها ” داعش ” واضاف خلال مؤتمر صحفي عقده في دار رئاسة الوزراء ان آبار النفط التي تقع تحت سيطرة ” داعش” نفط خام وبالتالي اذا دخلت الى الارد فيجب ان تذهب الى مصافة البترول الاردنية لتكريرها مؤكدا ان المملكة الأردنية الهاشمية محمية فنيا وأمنيا والتهريب بها مضبوط .

وزاد المومني في التوضيح بأن ” داعش ” تنظيم ارهابي دموي فكيف نفكر في المتاجرة معه.

وقال ان الأردن مستهدف أصلا بموجوداته ومقدراته وسكانه من قبل هذه التنظيمات “ونعمل على تحصين أنفسنا من منظومة الارهاب سواء داخليا أو خارجيا”.

كذلك أكد المومني صحة زيارة مرتقبة لوزير الخارجية الأميركي وقال ان المملكة ُاعلمت بالزيارة لكنه اشار الى انه كوزير اعلام لا علاقة له بتحديد موعدها .

وبشأن الدول التي انظمت للتحالف الذي تقوده الولايات المتحدة لمحاربة داعش بين الوزير ان الاردن لم يرد اسمه ضمن الدول العشر المتحالفة وان موقف الاردن يرتكز على مصالحه العليا .

وأضاف ان حديث رئيس الوزراء الذي ادلى به لوسائل اعلام السبت، وأكد خلاله ان الاردن لم يرد اسمه ضمن الدول العشر التي وردت ضمن الائتلاف لمواجة تنظيم الدولة الاسلامية “داعش”.

وقال ان الاردن على تنسيق وتواصل مستمر مع الدول الشقيقة والصديقة في مواجهة الارهاب والمنظمات الارهابية وهذا ما فعلناه سابقا، مشيرا الى ان اي قرارات مستقبلية او سياسات بهذا الشأن، سيعلن عنها في الوقت والطريقة المناسبين مؤكدا ان حدود المملكة محمية امنيا وعسكريا، وان اجراءات الحفاظ على امن الحدود ومنع التسلل عبرها تضاهي تلك الموجودة في كبريات الدول العظمى.

وأضاف ان موقف الاردن واضح من خلال جهوده في مواجهة المنظمات الارهابية، مؤكدا ان الاردن كان على الدوام من الدول التي تنسجم مع قيمها ودينها في مواجهة هذا خطر الارهاب، لاسيما ذلك الذي يمتطي الدين الحنيف ويرتكب الاجرام والارهاب باسمه.

وقال: “لا يوجد دولة بمنآى عن خطر المنظمات الارهابية، مشيرا الى ان الاردن كباقي دول المنطقة مستهدف بموجوداته ومقدراته ومجتمعه، ونحن معنيون بالقيام بجميع الخطوات لمواجهة هذا الخطر سواء على الصعيد العسكري او الامني، الى جانب تحصين انفسنا من الداخل”.

واعتبر ان مكافحة الفكر المتطرف يجب ان تكون جهدا وطنيا شاملا وعلى مختلف المستويات، الرسمية وغير الرسمية، مشيرا الى ان الاردن بنموذجه الاصلاحي المعتدل وقيمه الراسخة من الاسلام الوسطي والمعتدل استطاع انشاء منظومة مجتمعية قيمية محصنة في مواجه الفكر المتطرف، الامر الذي لايعني اغفال ان ثمة قلة قليلة بيننا ربما تكون متعاطفة مع هذا الفكر على حد وصفه.

ودعا المومني، الفعاليات المجتمعية والسياسية والدينية، الاضطلاع بواجبها لتنوير المجتمع وابنائه من خطر هذا الفكر، الذي يبث خطاب الكراهية والتطرف والعنصرية، معتبرا ان القيادات الدينية هي رأس الحربة في مواجهة هذا الفكر المتطرف.

واوضح المومني، ان مجلس الوزراء اتخذ قرارا منذ 10 ايام، لشراء الغاز من شواطيء غزة، للتخفيف من معاناة فاتورة الطاقة، وذلك ضمن الجهود الرامية للبحث عن مصادر جديدة لشراء الغاز، لاسيما بعد الانقطاع المتكرر للغاز المصري، مشيرا في هذا الصدد الى توقيع رسالة نوايا غير ملزمة مع شركة نوبل إنرجي الأميركية التي تقوم بتطوير حقول غاز في مختلف انحاء العالم، بما في ذلك منطقة شرق المتوسط، وهو الغاز الاسرائيلي.

واضاف، اننا معنيون بشراء الغاز الطبيعي بكافة مصادره، كوننا نعاني من فاتورة الطاقة، معتقدين ان هذا التوجه يصب في مصلحة الاقتصاد الوطني والدولة الاردنية ولتخفيف فاتورتي النفط والطاقة، لافتا الى ان سوق الغاز في العالم مفتوح ويخضع لقوانين العرض والطلب.