المومني يدعو الشباب الى نبذ العنف والتطرف

2014 10 19
2014 10 19
8صراحة نيوز –  دعا وزير الدولة لشؤون الاعلام الدكتور محمد المومني الشباب العربي والاردني الى نبذ الغلو والعنف والتطرف وإظهار الصورة المشرقة للدين الإسلامي المتسامح والمعتدل، والوقوف في وجه التحديات التي تعصف بالمنطقة .

واضاف خلال افتتاحه اليوم، مندوبا عن رئيس الوزراء، اللقاء الحادي عشر لشباب العواصم العربية، ان الاردن ادرك مبكرا اهمية الشباب في الحياة العامة، لذا عملت الادارة السياسية بشكل جاد على وضع وتنفيذ الخطط والاستراتيجيات التي تكفل قيام هذه الفئة بدورها كمحرك رئيس للعمل والانجاز، لانهم الشريحة الاوسع والاكثر تأثيرا في المجتمع .

واكد المومني ان جلالة الملك عبد الله الثاني وجه الحكومات المتعاقبة الى ضرورة دعم الشباب ووضعهم على سلم اولويات الوطن ودعم الخطط والمشروعات التي تستهدف رفع سوية العمل الشبابي ومنحهم فرصا اكبر للمشاركة في الحياة العامة ما أسهم في بروز مبادرات شبابية خلاقة تركت اثرا ايجابيا على المجتمع وأبنائه .

وقال ” اننا نسعى في الاردن دائما الى تعزيز تجربتنا في ميدان العمل الشبابي وتطويرها ورفدها بكل ما هو جديد لتواكب روح العصر وتنسجم مع خلجات الوطن وتطلعات ابنائه فتكون بذلك انموذجا يحتذى وقاعدة يرتكز عليها الاخرون في تكوين تجاربهم” .

ودعا الوزير الشباب الى تغليب لغة الحوار البناء والتوحد خلف الثوابت العربية المقدسة والالتقاء حول المصالح المشتركة بما يخدم مستقبل الامة ويحافظ على تاريخها المشرف وايقاف لغة الكراهية ونبذ سياسة التفريق لتجاوز الاوضاع المقلقة التي يعيشها أشقاؤنا في الدول المجاورة .

واكد الوزير على دور هذه الملتقيات والانشطة في تجسير الفجوة بين الشباب العربي والغاء الحواجز التي تعترض طريق تبادل الافكار والخبرات ونقل التجارب بينهم بما يسهم في توعيتهم وصقل مهاراتهم وتحليهم بروح المسؤولية وتعميق قيم الانتماء لديهم ومنحهم الدوافع ليكونوا افرادا فاعلين في مجتمعاتهم .

من جانبه قال رئيس المجلس الاعلى للشاب الدكتور سامي المجالي ان المجلس يفخر بتنظيمه هذا اللقاء الذي يلتئم فيه شمل شباب الامة العربية في العاصمة الاردنية التي كانت على الدوام الملاذ الامن للعرب وانحيازها لقضاياهم المصيرية .

واشار ان اللقاء الذي يقام بتنظيم من مديرية شباب العاصمة ويشارك فيه وفود شبابية تمثل 14 دولة عربية وبدعم من جامعة الدول العربية يهدف لتمكين الشباب العربي في مجال العمل واطلاع المشاركين على التجربة الاردنية وما حققه الاردن من تقدم ونماء في كافة المجالات . وبين ان اللقاء يتناول تقديم اوراق عمل تعرض خلالها تجارب شبابية من كافة الوفود المشاركة حول مشكلة تشغيل الشباب ومحاربة البطالة وتعزيز قدرتهم على ربط التعليم مع احتياجات سوق العمل . ونقل المجالي الذي يشغل حاليا منصب النائب الاول لرئيس المكتب التنفيذي لمجلس وزراء الشباب والرياضة العرب تحيات الامين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي للوفود المشاركة وتقديره للاردن على جهوده الكبيرة في تنظيم البرامج التي تعنى بالشأن العربي .

وقدم خلال كلمة القاها بالانابة عن جامعة الدول العربية الشكر والثناء للملكة الاردنية ملكا وحكومة وشعبا على حسن الضيافة والاستقبال الذي كان على الدوام سمة الأردنيين على مر الزمان، مشيرا ان الجامعة ستقوم من خلال اللجنة التنفيذية بعرض توصيات اللقاء واخذها بعين الاعتبار .

واعتبر المشارك البحريني يعقوب الناجب ان افساح المجال امام الشباب العربي للتعبير عن ارائه بحرية حقا انسانيا اصيلا . واضاف خلال إلقاءه كلمة الوفود المشاركة ان الحديث عن الشباب مرتبط كليا بمستقبل الامم ونهضتها مقدما شكره للملكة الاردنية ممثلة بالمجلس الاعلى ومديرية شباب العاصمة على حسن التنظيم والاستقبال وسعة الصدر . واشتمل الحفل الذي قدمه الزميل حازم رحاحله على فقرات غنائية لفرقة امانة عمان وقصيدة شعرية القتها المشاركة الاردنية هناء الهور .

10