النائب امجد المجالي يطالب بحل ادارة الفوسفات

2013 05 19
2013 05 19

70طالب عضو مجلي النواب امجد المجالي بحل مجلس ادارة شركة الفوسفات الاردنية مستندا في مطالبته على المادة 168 من قانون الشركات . وقال النائب المجالي خلال مداخلة له خلال جلسة مجلس النواب ” الأحد ” أن قضية بيع شركة الفوسفات قضية فساد كبرى  ويجب حل مجلس ادارتها وتشكيل لجنة من ذوو الاختصاص لمدة 6 أشهر قابلة للتمديد .

ولفت النائب المجالي  الى المادة (168) من قانون الشركات والتي توجب تبليغ المراقب عند تعرض الشركة لخسارة جسيمة وحق الوزير في حل المجلس إذا تعرضت الشركة لأمور عدة من بينها ” .. قيام مجلس إدارتها أو أي من أعضاء المجلس أو مديرها العام باستغلال صلاحياته ومركزه بأي صورة كانت لتحقق له أو لغيره أي منفعة بطريقة غير مشروعة ويسري هذا الحكم في حال امتناع أي منهم عن عمل يستوجب القانون القيام به أو قيامه بأي عمل ينطوي على تلاعب أو يعتبر اختلاسا أو احتيالا أو تزويرا أو اساءة ائتمان وبشكل يؤدي إلى المساس بحقوق الشركة أو مساهميها أو الغير .”.

وينص القانون على انه يقوم الوزير في أي من هذه الحالات بناء على تنسيب المراقب بعد التحقق من صحة ما ورد في التبليغ بحل مجلس إدارة الشركة وتشكيل لجنة من ذوي الخبرة والاختصاص لإدارة الشركة بالعدد الذي يراه مناسباً لمدة ستة شهور قابلة للتمديد لمرتين على الأكثر ويعين رئيساً لها ونائباً للرئيس من بين أعضائها وعليها في هذه الحالة دعوة الهيئة العامة خلال تلك المدة لانتخاب مجلس إدارة جديد للشركة ويمنح رئيس اللجنة وأعضائها مكافأة على حساب الشركة وفقاً لما يقرره الوزير.

واشار المجالي الذي كان يتحدث تحت “بند ما يستجد من أعمال” انه تم بيع حصة الدولة وبيع الانتاج وقال” لن اتواقف عند هذه المحطة” ، فاالمجلس شكل لجنة تحقيق اوصت بادانة بعض المتورطين لكن مورس ضغط على البرلمان في حينها.

وقال ان هيئة مكافحة الفساد تمكنت من الحصول على وثائق ادانت الرئيس التنفيذي بالفساد والشريك الاستراتيجي ، وقال ” وكانت توقعات ان تتخذ الحكومات اجراءات لضمان حقوق المواطنين لكنها لم تتخذ”.

ولفت الى ان العبث لم يتوقف حتى الان وقال ” من حرصنا على المال العام ومقدرات الوطن اطالب الحكومة بتطبيق المادة 168 على قانون الشركات اذا تبين ان مجلس الادارة قام باستغلال صلاحياته”.