النسور : استعدوا

2016 05 02
2016 05 04

vgصراحة نيوز – استعرض رئيس الوزراء عبدالله النسور  بحضور وزيرة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات/ وزيرة الخارجية بالوكالة مجد شويكة، الإصلاحات الشاملة التي ينفذها الأردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني في المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية  إضافة إلى عدد من قضايا المنطقة وأبرزها التحديات الاقتصادية التي تواجهها المملكة جراء استقبال نحو مليون ونصف المليون لاجئ سوري وذلك  خلال استقباله وفد كبار مساعدي أعضاء مجلسي النواب والشيوخ الأميركيين.

ولفت النسور  إلى أن الأردن يستعد الفترة المقبلة لإجراء انتخابات برلمانية، مشيرا إلى ان الانتخابات البرلمانية مستمرة في المملكة منذ بدايات تأسيس الإمارة، ولم تنقطع إلا لفترة قصيرة نتيجة ظروف إقليمية.

كما استعرض الاوضاع الاقليمية في المنطقة وتداعيات الاحداث الجارية واثرها على الاردن، لافتا لاستقبال الاردن لعدة موجات من اللاجئين من فلسطين والعراق ولبنان واليمن وليبيا وسورية مشيرا إلى أن هذه الأوضاع أدت لإغلاق الحدود مع العراق وسورية، وأثرت على حركة الصادرات والنقل والسياحة.

وأكد أن الأزمة السورية واستقبال الاردن لنحو 1.3 مليون سوري، تضغط على القطاعات الرئيسة كالتعليم والصحة، في ظل قلة المساعدات الدولية المقدمة للاردن، لتحمل تكلفة استضافتهم.

كذلك أكد ضرورة إيجاد حل عادل للقضية الفلسطينية عبر تطبيق قرارات الشرعية الدولية ذات العلاقة، لافتا للتعاون بين البلدين في المجالات كافة، ومنها محاربة الإرهاب.

بدوره أوضح الفايز للوفد الأميركي، أن الأردن أجرى اصلاحات سياسية واسعة أبرزها التعديلات الدستورية وإقرار حزمة من القوانين الناظمة للعمل السياسي، بهدف توسيع المشاركة الشعبية وتعزيزها.

وثمن اعضاء الوفد  الجهود التي تبذلها المملكة في استقبال اللاجئين السوريين، معتبرين ان الاردن “من أهم حلفاء الولايات المتحدة الأميركية”.