النسور في مادبا مهنئا

2016 05 01
2016 05 02

13133125_1010835592340173_3995942460372872496_nصراحة نيوز – فلاح القيسي – هنأ رئيس الوزراء الدكتور عبد الله النسور الطوائف المسيحية في محافظة مادبا ،بمناسبة عيد الفصح المجيد.

ونقل رئيس الوزراء تحيات وتهنئة جلالة الملك عبد الله الثاني إلى الطوائف المسيحية في محافظة ،خلال لقائه البطرك فؤاد الطوال بطريرك القدس ورؤساء الكنائس المسيحية وممثلي العشائر المسيحية من أبناء محافظة مادبا في كنسية رقاد العذراء في منطقة حنينا في مادبا ، يرافقه نائب رئيس الوزراء وزير التربية والتعليم ووزراء الداخلية والمياه والري والإشغال العامة والإسكان و الأوقاف والبلديات والتخطيط وكبار مسؤولي رئاسة الوزراء.

وأكد النسور خلال لقائه أمس رؤساء ، الكنائس وأبناء الطوائف المسيحية في ، أن مادبا تشكل نموذجاً للتعايش الإسلامي المسيحي يحتذي به ، مشيراً إلى أن الأردن بفضل قيادته الهاشمية ونظام الحكم الرشيد شكل نموذجاً لكل مكونات الشعب ، بعيداً عن الطائفية أو الإقصاء أو العزل لأي فئة في المجتمع.

وقال إن مناسبة عيد الفصح المجيد هي فرصة لنهنئ أنفسنا وقائدنا والأسرة الهاشمية المحبة للجميع ، مؤكداً إن حكمة جلالة الملك وحسن إدارته لشؤون البلد هي التي وفرت لنا الحماية والقوة لنعبر من الأزمة التي تمر بها منطقة الشرق الأوسط.

وشدد النسور على إن المسيحيين العرب هم جزء أصيل من حضارة وتاريخ المشرق العربي

وأكد أن المسيحيين مكون أساس من مكونات الدولة الأردنية ، وهم من نسيج هذا الوطن، ولهم دور الكبير والبارز في عملية البناء الوطني، والدفاع عن ثراه في مختلف المفاصل التاريخية، وهم ما زالوا على العهد ، مشيراً إلى أن المسيحيين هم جزء لا يتجزأ من ماضينا وحاضرنا ومستقبلنا، وكانوا لبنة أساسية في بناء مجتمعنا منذ ألفي عام، وسيبقون كذلك إلى أن يرث الله الأرض وما عليها.

وقال إن الأردن بلد المحبة الذي يعيش فيه مسلمين ومسيحيين في مجتمع واحد، ولا يوجد ما يفرقنا بل توجد كل الجوامع المشتركة لوحدتنا، وان حالة الوئام بين المسيحيين والمسلمين في الأردن وان كانت حالة فريدة من نوعها، إلا أنها قائمة على المواطنة واحترام العقيدة والمعتقد.وكان في استقباله محافظ مادبا محمد السميران ورئيس البلدية مصطفى الازايدة وجمع من المواطنين