النقد الفلسطينية تنظم معرضين لأعمال ذوي الاحتياجات الخاصة

2014 05 11
2014 05 11
15رام الله – صراحة نوز – بمناسبة يوم العمال العالمي، نظمت سلطة النقد بالتعاون مع جمعية النهضة النسائية برام الله، وجمعية إرادة بقطاع غزة، معرضين لأشغال ذوي الاحتياجات الخاصة وذلك تشجيعاً لهم وترويجاً لمنتجاتهم، وقد تضمن المعرض الأول مشغولات يدوية وألعاباً تعليمية مصنوعة من الخشب، وأشكالاً هندسية لتعليم الهندسة والرياضيات والحساب، ووسائط تعليمية لأطفال من مختلف الفئات العمرية، بينما إشتمل المعرض الثاني على منتجات حرفية يدوية، وأعمال حفر وحرق على الخشب، ومشغولات تراثية، ومطرزات، وأدوات منزلية، وهدايا تذكارية، ورسم على الزجاج والسراميك، وصور لقطع الأثاث المنزلي التي يتم إنتاجها بجمعية إرادة.

وقد زار المعرضين العاملون بسلطة النقد بمقريها في كل من رام الله وغزة، والذين إطلعوا على المعروضات الحرفية وأبدوا إعجابهم بمستواها وجودتها والإبداع الذي تم تحقيقه أثناء إنتاجها.

إفتتح المعرضين الدكتور جهاد الوزير، محافظ سلطة النقد، والذي أكد على أهمية دعم ذوي الاحتياجات الخاصة وضرورة دمجهم بالمجتمع كي يتمكنوا من لعب دورهم الإنتاجي، وأشاد الوزير بالدور الخيري لمؤسستي النهضة النسوية وإرادة.

وتحدث السيد جورج رنتيسي، مدير عام جمعية النهضة النسائية، فقال “إن أهمية تنظيم معرض الجمعية تكمن بإبراز دور التأهيل المهني لذوي الإعاقة العقلية، حيث استطاعت الجمعية أن تثبت للمجتمع أن البالغين من ذوي الإعاقة العقلية قادرون على إنتاج مشغولات تعليمية قادرة على المنافسة وتتمتع بجودة عالية، وأضاف رنتيسي “لقد حمل المعرض رسالة من ذوي الاحتياجات الخاصة مفادها أننا قادرون، ولسنا عالة على المجتمع، نحن بحاجة للمساندة والتشجيع، فالعمل حق لجميع البالغين بغض النظر عن وضعهم الصحي ودرجة إعاقتهم”.

بدوره قال المهندس عمرو أبو القمبز، منسق برنامج إرادة، ” إن تنظيم هذا المعرض يثبت أن ذوي الاحتياجات الخاصة لهم القدرة على قهر الإعاقة والانطلاق نحو آفاق المشاركة بعجلة التنمية الاقتصادية والاجتماعية. IMG_0557-1