النهضة الديمقراطي : رفض استيراد الغاز الاسرائلي ويطالب برفع رواتب المتقاعدين

2016 02 07
2016 02 07

41fd5b2d6d25aa4af70a3e2c0f986dffصراحة نيوز – استنكرت كتلة تجمع النهضة الديمقراطي النيابية مشروع استيراد الغاز الاسرائيلي ودعت الحكومة الى عدم المضي قدما في مشروع الاتفاقية التي عارضها مجلس النواب ورفضها الرأي العام. وجاء ذلك في بيان صدر عن اجتماع الكتلة التي تشكلت حديثا من اندماج كتلتي التجمع الديمقراطي والنهضة النيابية.

بيان صادر عن اجتماع كتلة تجمع النهضة الديمقراطي النيابي

عقدت كتلة تجمع النهضة الديمقراطي النيابي اجتماعا خاصا للتداول في بعض الملفات الراهنة وفي مقدمتها الأخبار التي تم تداولها عن اجتماع عقد مؤخرا في عمان للتباحث حول الأمور الفنية مع شركة نوبل انيرجي التي ستنتج الغاز الاسرائيلي وأيّد الاجتماع كلمة رئيس الكتلة في جلسة مجلس النواب الأخيرة حول الموضوع ورأى أن مصلحة الأردن الاستراتيجية تكمن في تطوير مصادر بديلة للطاقة خصوصا الطاقة المتجددة الى جانب الصخر الزيتي ولاحظ أن تطوير ميناء الغاز المسال في العقبة يغنينا عن استيراد الغاز الاسرائلي والأرتهان لعدو محتل يواصل قمع الشعب الفلسطيني والتنكيل به والتنكر للحل العادل.

وبحث الاجتماع موضوع قدامى المتقاعدين الذين لم يستفيدو من اعادة الهيكلة عام 2012 وتآكلت رواتبهم بصورة فادحة بسبب التضخم وغلاء المعيشة وتجاهل الحكومة للمذكرة النيابية الموقعة من أغلبية النواب وتطالب بانصافهم وتعديل رواتبهم بنسبة عادلة ومكافئة للتراجع في قيمة هذه الرواتب على مدار السنوات وقرر الاجتماع الطلب الى اللجنة الادارية عقد اجتماع خاص لبحث هذا الموضوع مع الحكومة.

وبحث الاجتماع أيضا مشكلة اللجنة الادارية في مجلس النواب التي تم اعادة تشكيلها بعد استقالة عدد من أعضائها ولاحظ أن شبهة قانونية قويّة تدور حول قرار حل اللجنة واعادة تشكيلها بالطريقة التي تمت بها وقررت بحث الموضوع مع المكتب الدائم للمجلس وتقصي السلامة القانونية للأجراء خصوصا وأن الاستقالات لم تعرض على المجلس للبت بها.

وبحث الاجتماع واقع الحال في قطاعات خدمية رئيسة ولاحظ ان الأصلاح يتبطأ أو يراوح مكانه ولا يحقق انجازات ملموسة في مجالات رئيسة مثل الصحة والتعليم العالي وقرر الاجتماع وضع خطة عمل لمتابعة الحكومة حول كل ملف بمشاركة اللجان النيابية المختصّة وفي النهاية بحث الاجتماع ملاحظات على ادارة عمل مجلس النواب وقرر طلب لقاء لبحثها مع المكتب الدائم للمجلس.