الوحش : دكاكين وعصابات لاستغلال طلبة الثانوية العامة وابتزازهم

2013 06 25
2013 06 25

700قال وزير التربية والتعليم الدكتور محمد الوحش ان هناك مغالطات حول مسألة تسريب اسئلة اساسيات الادارة المعلوماتية اليوم الاثنين لطلبة الثانوية العامة. واكد الدكتور الوحش في تصريح لوكالة الانباء الاردنية (بترا) ان ما جرى لا يتعدى تصوير ورقة الاسئلة مع بدء الوقت المحدد للامتحان وارسالها الى خارج قاعة الامتحان باستخدام وسائل التكنولوجيا والاتصال الحديثة من قبل احد الطلبة. ونفى ان تكون الاسئلة سربت قبل موعد بدء الامتحان وان يكون الطلبة قد استفادوا مما حدث لانهم كانوا جميعا على مقاعد الامتحان, مبينا ان الامتحان جرى اليوم بشكل طبيعي في كافة قاعات المملكة ولم ترد للوزارة اية شكاوى من الميدان تشير الى عكس ذلك. وقال ان لدى الوزارة اجراءات احترازية وفورية في حال ثبت تسريب اسئلة اي امتحان قبل موعده, مشيرا الى ان مجريات الامتحان لهذه الدورة تحت السيطرة وان جميع المخالفات ما زالت في اطارها المقبول. ولم ينف وزير التربية والتعليم امكانية تمكن احد الطلبة من ادخال جهاز خلوي الى قاعة الامتحان واستخدامه لتصوير الاسئلة وارسالها الى خارج القاعة رغم الاجراءات المشددة التي تقوم بها الوزارة من خلال لجان الامتحان والجهات المعنية الاخرى لمنع كافة محاولات الغش والتأثير على سير الامتحان. واكد الدكتور الوحش وجود ما وصفها بانها دكاكين وعصابات متعاونة تنتشر في اكثر من مدينة ومكان في المملكة تعمل على استغلال الطلبة واولياء الامور من خلال اعداد اسئلة مزورة ومفبركة لا تمثل الاسئلة الواردة في امتحان الوزارة بهدف ابتزاز الطلبة واولياء الامور. وقال ان ما يحدث يشكل اساءة لسمعة التوجيهي كمنجز وطني ويمثل خيانة للوطن ومؤسساته ومنجزاته, معربا عن اسفه في مساهمة بعض وسائل الاعلام المحلية وبعض المسؤولين في هذا الجانب والتعامل مع الاساءة للمنجز الوطني وكأنه انتصار. ودعا الدكتور الوحش وسائل الاعلام المختلفة الى توخي الدقة والمهنية في نشر اي معلومات مغلوطة وغير دقيقة حول امتحان الثانوية العامة لما لذلك من تاثيرات سلبية ونفسية عل الطلبة وارباك في ادائهم للامتحان. وفيما يتعلق بقرار حرمان عدد من الطلبة في منطقة يرقا بالسلط لدورة امتحانية كاملة, اكد وزير التربية والتعليم ان قرار الحرمان لم يلغ وانما تم تعليقه بعد ان تقدم الطلبة واولياء امورهم بشكاوى للوزارة بهذا الخصوص. وقال ان الوزارة شكلت لجنة للتحقيق في الامر مع الطلبة والمراقبين ورئيس القاعة ومدير التربية والتعليم لاتخاذ الاجراءات الملائمة بحق الطلبة بحسب نتائج التحقيق. واكد ان الوزارة تتعامل بحيادية تامة مع كافة الطلبة وليس لديها اي ازدواجية في معايير التعامل مع المخالفات المتعلقة بتعليمات امتحان الثانوية العامة التي قال انها 18 بندا لا يمكن التهاون فيها. واقر الدكتور الوحش بوجود اشخاص تحقق معهم هيئة مكافحة الفساد بتهمة تسريب اسئلة امتحان الثانوية العامة, فيما اكد عدم علمه اذا كان اي من موظفي الوزارة من بين هذه الاسماء. وشدد على دور هيئة مكافحة الفساد ووزارة الداخلية ومديرية الامن العام وكافة الاجهزة الرسمية المعنية في الحفاظ على سير الامتحان ومجرياته. وحول اعلان نتائج الثانوية العامة قال الدكتور الوحش انه لم يحسم بعد موعد اعلانها ولكنها حتما ستكون خلال شهر آب المقبل, مبينا ان ذلك مرتبط باجراءات التصحيح وجمع العلامات والاجراءات الخاصة بذلك.