الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (USAID) تعزز بيئة السياسات الصحية في الأردن

2013 09 17
2013 09 17

218 عمان، الأردن – اختتمت الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (USAID) برنامجاً ناجحاً استمر على مدى ثلاث سنوات وصمم لدعم المجلس الأعلى للسكان ووزارة الصحة وغيرها من الجهات الوطنية المعنية بتعزيز السياسات الصحية في الأردن. من أبرز إنجازات البرنامج تعزيز قدرة المجلس الأعلى للسكان ووزارة الصحة في الحصول على التزام سياسي ومالي واسع النطاق لدعم السياسات السكانية والصحية الوطنية. مكّن المشروع المجلس الأعلى للسكان من تطوير أدوات لكسب التأييد وتحليل السياسات ومهارات التنفيذ للتعرف إلى مدى تأثير النمو السكاني على الاقتصاد، ودعم النمو الاقتصادي المستدام من خلال تخطيط السياسات الفعالة وتخصيص الموارد. لهذه المهارات أهمية خاصة اليوم مع تواصل تدفق أعداد كبيرة من اللاجئين إلى الأردن.

ومن أهم مساهمات المشروع دعم المجلس الأعلى للسكان في إعداد أول استراتيجية وطنية للصحة الإنجابية/ تنظيم الأسرة للأعوام 2013-2017.  أطلقت الاستراتيجية في شهر آب والتي وضعت لدعم جهود المجلس في تحقيق الاستفادة من الفرصة السكانية والتي يتوقع أن يصل إليها الأردن في عام 2030. والفرصة السكانية هي مرحلة انتقالية تظهر حين يبداً نمو الفئة السكانية في أعمار القوى البشرية (الأفراد في الأعمار 15-64 سنة) بالتفوق بشكل كبير على نمو فئة المعالين في الأعمار )دون سن 15 سنة وفوق سن 64 سنة(. ويتوقع خبراء السكان أن يجني الأردن منافع جمة إن أحسن التخطيط والاستعداد لها من خلال الاستثمار في طاقات الشباب وتشجيع زيادة مشاركة الإناث في سوق العمل. تم تنفيذ مشروع السياسة الصحية الممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية على مدى ثلاث سنوات من قبل  (Futures Group)واهتم بشكل أساسي في زيادة الوعي على المستوى الوطني، والحشد والتعبئة المجتمعية وإصلاح السياسات لتحسين جودة خدمات تنظيم الأسرة والصحة الإنجابية وزيادة فرص الحصول عليها في الأردن.