الولايات المتحدة الأمريكية قلقة ….

2016 01 03
2016 01 03

downloadصراحة نيوز – أعربت الولايات المتحدة الأمريكية، عن قلقها من احتمال أن يؤدي إعدام السعودية لرجل الدين الشيعي، نمر باقر النمر، إلى “تصعيد التوتر المذهبي” في المنطقة.

  جاء ذلك في بيان صادر عن وزارة الخارجية الأمريكية.

  وقالت الوزارة إن الإدارة الأمريكية دعت السلطات السعودية إلى “احترام حقوق الإنسان، وضمان الإجراءات القضائية الشفافة”، كما دعتها إلى “السماح للمعارضين بالتعبير عن أصواتهم بشكل سلمي”.

  كذلك حثت زعماء المنطقة على “مضاعفة الجهود لتخفيض حدة التوترات في المنطقة”، وفق البيان نفسه.

  ومن جانب آخر، أعرب الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، عن “الاستياء العميق إزاء إعدام 47 شخصاً في السعودية، بينهم رجل الدين نمر باقر النمر، داعياً الجميع إلى الهدوء، وضبط النفس في رد الفعل على حادثة الإعدام.

وقال كي مون في بيان أصدره المتحدث الرسمي باسمه، في وقت متأخر من السبت، بتوقيت نيويورك، إن “إعدام رجل الدين السعودي نمر باقر النمر وعدد آخر من السجناء، جاء بعد محاكمات أثارت مخاوف جدية حول طبيعة التهم ونزاهة العملية”.

  وأضاف في بيانه الذي وصل الأناضول نسخة منه: “لقد أثّرت قضية الشيخ النمر مع قيادة المملكة العربية السعودية في عدد من المناسبات”.

وأكد الأمين العام على موقفه القوي المناهض لعقوبة الإعدام، مستطرداً في هذا الصدد: “هناك حركة متنامية في المجتمع الدولي من أجل إلغاء تلك العقوبة”.

  ودعا إلى “الهدوء، وضبط النفس في رد الفعل على إعدام نمر”، وحث جميع القادة الإقليميين على “العمل من أجل تجنب تصاعد التوترات”.

  كذلك أعرب عن “أسفه” لأعمال العنف من قبل متظاهرين إيرانيين ضد السفارة السعودية في طهران.