اليات بكلفة 50 مليون لدعم البلديات التي تعاني من اللجوء السوري

2013 10 21
2013 10 21

137اربد – صراحة نيوز – كشف وزير الشؤون البلدية المهندس وليد المصري عن طرح الوزارة عطاء لشراء اليات وكابسات جديدة بكلفة 50 مليون دينار تم تخصيصها من المنحة الخليجية والتي ستوزع على البلديات التي تعاني مواردها وقدراتها من حجم اللجوء السوري الكبير اليها .

جاء ذلك خلال زيارة قام بها على واقع عدد من بلديات محافظة اربد حيث بحث مع رؤسائها واعضائها سبل دعمها والنهوض بمستوى الخدمات التي تقدمها لمواطنيها . والتقى المصري رؤساء واعضاء المجالس البلدية في بلديات الرمثا الجديدة وسهل حوران واربد الكبرى وخالد بن الوليد في لواء بني كنانة وناقش معها المشاكل التي تواجهها في تحسن مستوى وحجم الخدمات المقدمة للمواطنين لا سيما ما يتصل بأعمال النظافة والحفاظ على البيئة مؤكدا ان الحكومة تتفهم الواقع الصعب للبلديات ومعاناته المادية وعدم كفاية اليات اللازمة لإدامة اعمال النظافة.

وكشف عن طرح عطاءات لشراء اليات وكابسات جديدة لعدد من البلديات في اطار خطة دعم عاجلة تقدر بحوالي 50 مليون دينار تم تخصيصها من المنحة الخليجية لاسيما للبلديات التي تعاني ضغطا على مواردها وقدراتها جراء حجم اللجوء السوري الكبير الذي بات يشكل تحديا كبيرا امامها خصوصا في جوانب النظافة والبيئة.

ودعا المصري البلديات التي زارها الى ضرورة البحث عن وسائل تمكنها من زيادة ايراداتها وتحصيل الذمم المالية المتربة لها بتعزيز ادواتها وكوادرها وعدم التهاون فيها للتمكن من النهوض والوقوف على قدميها لتكامل جهودها الذاتية مع جهود الوزارة والدعم المقدم لها من الموازنة الرأسمالية او من المنح والقروض التي يجب ان تستثمر على الوجه الامثل.

واكد ان معظم المشاكل التي تعاني منها البلديات مردها الى الترهل الاداري المتراكم والذي شكل عبئا كبيرا على ادائها على مر السنين الماضية منوها الى اهمية عمل موظفي البلديات في اطار مسمياتهم الوظيفية لزيادة ورفع كفاءة العمل البلدي بشكل عام.

وفي بلدية المزار الشمالي الجديدة افتتح المصري حديقة ومتنزه المزار التي انشئت على قطعة ارض تزيد على 20 دونما ممولة من البنك الدولي للتنمية بكلفة زادت عن مليون دينار وشكلت مطلبا شعبيا لأبناء اللواء بإيجاد متنفس ترويحي لهم ولعائلاتهم.

من جهة اخرى افتتح المصري في بيت عرار فعاليات مهرجان عرار الشعري الرابع الذي يستمر اربعة ايام بمشاركة شعراء محليين وعرب .