امتحانات “التوجيهي” تبدأ اليوم

2014 12 27
2014 12 27
امتحان التوجيهي
طالبات يقدمن امتحان التوجيهي في مدرسة بعمان الدورة الماضية

صراحة نيوز – توجه صباح اليوم 161309 مشتركين لأداء امتحانات شهادة الدراسة الثانوية العامة (التوجيهي) للدورة الشتوية 2014/ 2015 في الفروع الأكاديمية والمهنية كافة.

ويقدم الطلبة في أولى جلسات الامتحان التي تنتهي في 11 كانون الثاني (يناير) المقبل، امتحانا في مبحث اللغة الإنجليزية/ المستوى الثالث للفروع الأكاديمية، والمستوى الثاني للفروع المهنية، وفق جدول الامتحانات.

وبين الجلاد أمس ان وزير التربية والتعليم محمد الذنيبات سيقوم اليوم بجولة تفقدية على عدة قاعات، للاطمئنان على سير الامتحان”.

واضاف الجلاد أن “الوزارة شكلت غرفة عمليات في مركز الوزارة، إلى جانب غرفة العمليات في إدارة الامتحانات والاختبارات، لمتابعة إجراءات سير الامتحانات”.

وقال الجلاد إنه “ستناط بغرفة العمليات، مهام استقبال الملاحظات والاستفسارات الواردة من القاعات والمجتمع المحلي، وإعداد تقرير بذلك، يسلم للوزير يومياً”.

وبين الجلاد انه “عممت أرقام هواتف الغرفة على مديري الإدارات بمركز الوزارة ومديري التربية والتعليم، ونشرت للمجتمع المحلي، وهي: 5665639، 0796416787، 0777936460، 0796626359”.

واشار الجلاد الى أن الطلبة في هذه الدورة توزعوا حسب فروع التعليم كالتالي: 43460 علمي، و28112 أدبي، و317 شرعي و62095 معلوماتية و2937 صحي، وبلغ عدد المشتركين بالامتحان من الفروع المهنية المختلفة 24388.

كما لفت إلى أن عدد المدارس التي سيعقد فيها الامتحان 480 مدرسة مركزية، تشتمل على 1500 قاعة، كما خصصت 42 قاعة احتياطية لكل مديرية تربية وتعليم لأي طارئ، مبيناً أن 13 ألف معلم ومعلمة سيراقبون الامتحانات في القاعات كافة.

وقال الجلاد إن “عدد الطلبة من ذوي الاحتياجات الخاصة المتقدمين للدورة الحالية يبلغ 498، منهم 60 كفيفاً، و93 من ضعاف البصر، و167 من الصم، و61 مصابا بشلل دماغي، و117 لديهم إعاقات حركية “.

ولفت إلى أن الوزارة بالتعاون مع مديرية الأمن العام، تعقد امتحانات للمشتركين الموقوفين أو المحكومين بمراكز الإصلاح والتأهيل، ويبلغ عددهم 46، موزعين على 9 قاعات”.

ولفت الى أن عدد المعلمين ممن سيشاركون بتصحيح مباحث الامتحان لهذه الدورة يبلغ 18733.

واشار الجلاد الى أن الوزارة، دعت الطلبة المشتركين في امتحان “التوجيهي” في أكثر من مناسبة لقراءة التعليمات الخاصة بالامتحان، والالتزام بما جاء فيها، حرصاً على سلامة سير امتحاناتهم.

وبين أن التعليمات تتضمن إحضار بطاقتي الجلوس والأحوال المدنية، وجواز السفر لغير الأردني، والبطاقة الأمنية للطالب السوري (الذي لا يحمل جواز سفر) عند تقديم الامتحان يوميا، ولن يسمح بالدخول إلى قاعة الامتحان من دون ذلك.

كما تتضمن التعليمات، عدم إحضار أي نوع من الأقلام سواء أكانت جافة أو سائلة أو أقلام رصاص، بحيث وفرت الوزارة الأقلام لكل طالب في كل امتحان على نفقتها الخاصة.

وشدد الجلاد الحرص على الحضور لقاعة الامتحان قبل الوقت بعشرين دقيقة من بدء الامتحان، إذ سيغلق باب المدرسة عند بدء الامتحان، ولن يسمح بدخول أي طالب، علما بأن امتحان الجلسة الأولى يبدأ في الساعة 11.00 صباحاً، وامتحان الجلسة الثانية في 1.30 ظهراً.

وذكّر المشتركين بأنه بموجب تعليمات الامتحان؛ يحرم الطالب النظامي  (على مقاعد الدراسة) من التقدم للامتحان لعامين دراسيين، بينما يحرم طالب الدراسة الخاصة لأربعة اعوام دراسية إذا ارتكب أي منهم واحدة من المخالفات الآتية: إذا ما ضبط  مع المشترك أي سماعة لاقطة، كاللواقط اللحمية التي توضع في الأذن، وإذا وجد معه أي جهاز اتصال، بخاصة أجهزة الهواتف الخلوية، والسماعات التي تربط مباشرة بالاجهزة الخلوية، وأي آلة يمكن استخدامها للغش، كالساعات والأقلام الإلكترونية أو ما شابهها أثناء انعقاد جلسة الامتحان، وإذا ضبط معه أي جهاز أو آلة تستخدم للغش عند ذهابه للدورات الصحية أو عودته منها، وإذا استخدم المشترك أي جهاز تسجيل أو تصوير.

كما دعاهم للحرص على عدم ارتكاب أي مخالفة لتعليمات الامتحان، مثل اصطحاب قصاصات الورق، أو الحديث للطلبة، أو رمي ورقة الأسئلة خارج القاعة، أو إثارة الشغب في القاعة، أو الخروج منها عنوة، أو تمزيق ورقة الأسئلة، أو دفتر الإجابة، أو دفتر إجابة زميله، أو الجلوس في المكان غير مخصص له، أو الاعتداء على أي من القائمين على الامتحان، لأن ذلك يعرضه للعقوبة.

كما ذكر الجلاد الطلبة بأن مخالفة التعليمات الناظمة لامتحان “التوجيهي”، تستوجب كذلك عقوبات أخرى متنوعة، تبدأ بالإنذار، وتشمل ايضا إلغاء الامتحان لمبحث واحد، او لمباحث دورة الامتحان ذاتها، او لدورتين امتحانيتين متتاليتين. (الغد)