امريكا تخلي سفارتها في ليبيا لتدهور الوضع الأمني

2014 07 26
2014 07 26

19واشنطن – صراحة نيوز –  أعلنت الولايات المتحدة الاميركية اليوم السبت إخلاء سفارتها في ليبيا وإجلاء دبلوماسييها إلى تونس، تحت حراسة قوات أميركية، وذلك على خلفية تدهور الوضع الأمني في طرابلس، حسبما أعلنت وزارة الخارجية الأميركية.

وقالت المتحدثة باسم الوزارة، ماري هارف، “إنه بالنظر إلى الاشتباكات العنيفة ما بين الميليشيات المقاتلة في المحيط المجاور للسفارة الأميركية، تقرر إجلاء كل موظفينا، بشكل مؤقت، خارج ليبيا”.

وأضافت المتحدثة أنه من أولويات وزارة الخارجية تأمين تمثيلياتها وضمان أمن موظفيها، موضحة أن قرار إغلاق السفارة وإجلاء الموظفين بها جاء بعد دراسة وتفكير.

وأصدرت وزارة الخارجية كذلك بيانا تحذر فيه رعاياها من السفر إلى ليبيا وتطلب من المتواجدين في الأراضي الليبية مغادرتها فورا.

وجاء في البيان، “إن الحكومة الليبية لم تتوفق في تكوين قوات عسكرية وأمنية مؤهلة وتحسين الوضع الأمني” وأن “الأسلحة لا تزال بأيدي مقاتلين بما فيها سلاح مضاد للطائرات يمكن أن يستعملوه ضد الطائرات المدنية.