انارة قلعة الكرك تاهت بين بلديتها ومؤسسة الاعمار والسياحة

2015 04 02
2015 04 02

15الكرك – صراحة نيوز – نظمت الفعاليات الشعبية والثقافية مساء اليوم الخميس وقفة احتجاجية أمام بوابة قلعة الكرك بإضاءة الشموع والفوانيس احتجاجا على ما تظهره الجهات المعنية تجاه إنارة قلعة الكرك من تجاهل وإهمال .

وبين المشاركون في بيان وزع على وسائل الإعلام المحلية ان قضية إنارة قلعة الكرك كشفت عن تراجع الواقع السياحي والثقافي للمدينة وعدم اهتمام المؤسسات الخاصة التي تسهم في تنويع وتطوير الحالة السياحية في المدينة والثقافية.

وتمنى المشاركون من كل المعنيين حل القضية التي تاهت بين بلدية الكرك ومؤسسة الأعمار ووزارة السياحة حيث تم تركيب كشافات لإنارة القلعة وما يحيطها من ساحات وهي المعلم الأبرز في المدينة وما لبثت الإنارة إن أوقفت بإجراء من البلدية احتجاجا على ما يترتب عليها من قيمة فاتورة الكهرباء.

وكذلك إنارة القلعة من البانوراما العلوية والمشرفة عليها مؤسسة أعمار الكرك وحيث رتبت مؤسسة الأعمار أسعارا لإنارتها بالساعة ولعدم وجود رواد للموقع للاستمتاع بأنوار القلعة (المدفوعة الأجر سلفا ) أوقفت الانارة من أشهر وبذلك عطل دور البانوراما وحرم المواطن والزائر من مشاهدة القلعة منارة ليلا وتعطل عمل البانوراما التي كلفت الملايين.

ويتساءل المشاركون عن دور وزارة السياحة في إدارة مرافق القلعة والإهمال الموجود في سائر المرافق، إضافة لذلك هل للكرك وقلعتها وما فيها من كنوز أثرية وتاريخية مكان على خارطة السياحة الأردنية والعالمية.