انتخابات اربد الثانية بمن حضر ( الخبر مفتوح )

2014 11 29
2014 11 29
46

اربد – بدأت في الساعة السابعة من صباح اليوم انتخابات الدائرة الثانية لمحافظة اربد / لواء بني عبيد لانتخاب نائب لاشغال المقعد الذي شغر بوافة النائب المرحوم محمد فؤاد الخصاونة .

ويتنافس على المقعد عشرة مترشحين هم

وحيد محمود رشيد الطوالبة

الدكتور موفق محمد حسن الحواري

يسار محمد عبد الوالي الخصاونة

خلدون فرحان حمود النصير

الدكتور محسن عواد احمد الرجوب

راكان محمود حمد المريخات

صالح فوزي مرجان درويش

إبراهيم محمد عبد الرحمن الطلافحة

والدكتور فكري عايض سليمان الدويري

نبهان ابديوي بطشون حلوش وحتى الساعة التاسعة من صباح اليوم بلغت نسبة الاقتراع  1.87%، وفق رئيس لجنة الانتخاب الدكتور فواز التميمي الذي توقع أن تشهد النسبة ارتفاعا ملحوظا في الساعات المقبلة.

وقال التميمي إن الأمور تسير بشكل طبيعي ولا توجد أي مشاكل تتعلق بالانتخابات باستثناء قيام بعض أنصار المرشحين بمحاولة القيام بدعاية قرب مراكز الاقتراع ما يعد مخالفة لقانون الهيئة المستقلة للانتخاب، مؤكدا أنه تم اتخاذ الإجراء اللازم بحقهم.

ويبلغ عدد الناخبين الذي يحق لهم الاقتراع حسب الجدوال النهائية المعتمدة 48833 ناخبا وناخية في مختلف مناطق اللواء السبعة وتم تخصيص  18 مركز اقتراع تضم 80 صندوقا وتحديد فترة الاقتراع من الساعة السابعة صباحا وحتى الساعة السابعة مساء ولن يكون هناك تمديد  بغض النظر عن النسبة المئوية للمقترعين فالانتخابات ستجرى بمن حضر وفق ما أكده ئيس لجنة الانتخاب للدائرة مدير التربية والتعليم في اللواء الدكتور فواز التميمي .

71 ر 3 % نسبة المقترعين حتى الساعة 10 صباحا 

وبحدود  الساعة العاشرة وخمس دقائق وصلت نسبة المقترعين الى 71ر3 بالمئة بحسب الهيئة المستقلة للانتخاب بمجموع   1812 ناخبا وناخبة، منهم 1265 ذكور و547 إناث، بنسبة .

6 ر 8 % حتى الساعة 12 ظهرا 

وبلغت نسبة عدد المقترعين في الانتخابات الفرعية للدائرة الثانية بمحافظة اربد حتى الساعة الثانية عشرة من ظهر اليوم السبت 8.6 بالمائة، وفق الهيئة المستقلة للانتخابات التي أوضحت ان عدد المقترعين بلغ 4198 ناخباً وناخبة.

 راصد يراقب ويسجل مخالفات 

بدأ فريق التحالف المدني لمراقبة الانتخابات (راصد) السبت 29/11/2014 مراقبة العملية الانتخابية لملئ المقعد الشاغر في الدائرة الثانية بمحافظة اربد، وذلك من خلال (35) فريق رصد ثابت، وثمانية فرق رصد متحركة توزعوا على مختلف المراكز الانتخابية الـ18 في المحافظة والتي تشمل 80 صندوقاً.

ووثق مراقبو راصد الميدانيين مجموعة من المخالفات والجرائم الانتخابية التي مورست منذ الساعات الأولى لبدء عملية الاقتراع، وكان أهمها انقطاع عملية الربط الالكتروني في عدد من مراكز الاقتراع، وعدم التزام عدد كبير من المرشحين بقواعد الدعاية الانتخابية، حيث غطت باحات وأسوار المدارس المخصصة لمراكز الاقتراع بدعايات وصور ويافطات المرشحين، فضلاً عن التواجد الأمني الكثيف داخل مراكز الاقتراع.

ويؤكد التحالف أن الشكاوى من قطع عمليات الربط الإلكتروني ما زالت تتواصل، ولوحظ توافر جميع المستلزمات الخاصة بلجان الانتخاب، وافتتاح مراكز الاقتراع في موعدها المحدد إلا في حالات قليلة، إلا أن عدداً من المراكز لم تلتزم بوضع الحبر السري على إصبع الناخب.

ورصد مراقبو التحالف مجموعة من الملاحظات تدلل على عدم استفادة الهيئة المستقلة للانتخاب من ثلاث تجارب لانتخابات تكميلية سابقة في دائرتي عمان الأولى والثانية والدائرة الرابعة في محافظة الكرك، إذ تبين مدى ضعف بعض لجان الانتخاب في آلية التعامل مع الناخبين والمرشحين، حيث لوحظ أنهم لم يتلقوا التدريب الكافي فظهر عدم معرفة بعضهم بطريقة استخدام الحبر السري، فضلا عن عدم حسمهم لمسألة تصويت الناخب عبر هويته الشخصية أو بطاقته الانتخابية، وتالياً أهم الملاحظات التي رصدها مراقبو التحالف:

وتاليا نص بيان “راصد”:

أولا: تدخل عدد من المرافقين لعدد من المرشحين بالتأثير على الناخبين الأميين في عملية التصويت وبشكل ملحوظ، ومنها في مدرسة الملكة رانيا العبد الله.

ثانياً: قام ضابط ارتباط الهيئة المستقلة بمنع أحد مراقبي راصد من الدخول لمركز الاقتراع بحجة عدم وجود اسم المدرسة على باجة راصد الصادرة من الهيئة المستقلة، في منطقة أيدون بمدرسة زهاء الحمود.

ثالثا: تواصل مشاكل في نظام الربط الالكتروني وتوقف النظام لمدة تتراوح بين 10 دقائق إلى 15 دقيقة، ومنها في مدارس الملكة رانيا ومدرسة حمد الفرحان ومدرسة الحصن الثانوية.

رابعاً: لوحظ وجود الدعاية الانتخابية على أبواب مراكز الاقتراع وداخلها في مدرسة الملكة رانيا ومدرسة ميسلون.

خامساً: لوحظ أن نظام تدقيق الأسماء الالكتروني غير مدرج أسماء عدد من الناخبين رغم وجود البطاقات الانتخابية ومنها في مدرسة بنات الحصن.

سادساً: رصد المراقبون وجود كثافة أمنية داخل وخارج أسوار المدارس، كما لوحظ تواجد لأفراد أمن بلباس مدني في مدرسة الملك عبدالله الثاني الثانوية للبنين في مخيم الحصن، حيث لوحظ تواجد ثمانية أفراد منهم.

سابعاً: تباين حجم الإقبال على التصويت من مركز اقتراع لآخر، فلوحظ إقبال كبير على التصويت في مدرسة الملك عبد الله الثاني للبنين في مخيم الحصن، في حين قام ثلاثة ناخبين فقط بالتصويت في مدرسة زينب بنت الرسول في أيدون حتى الساعة التاسعة صباحاً.

ثامناً: لوحظ أن عدداً من مراكز الاقتراع لم تقم باستخدام الحبر السري مدرسة ومنها مدرسة أسماء الثانوية للبنات، كذلك لوحظ عدم وجود قائمة بأسماء المرشحين في مدرسة الحصن للبنات ومدرسة خليل السالم.

تاسعاً: لوحظ عدم التزام عدد كبير من المرشحين بقواعد الدعاية الانتخابية، حيث غطت باحات وأسوار المدارس المخصصة لمراكز الاقتراع بدعايات وصور ويافطات المرشحين، ومنها مدرسة الملك عبد الله ومدرسة النعيمة الثانوية للبنات.

عاشرا: لوحظ أن عدداً من مراكز الاقتراع لم تكن مهيأة لاستقبال ذوي الاحتياجات الخاصة، فتم رصد قيام أحد رجال الأمن بحمل ناخبة كبيرة في السن في مدرسة الملكية رانيا بمخيم الحصن.”

 1 ر 12 % حتى الساعة الواحدة ظهرا 

وبلغت نسبة المقترعين في الانتخابات الفرعية بالدائرة الثانية في محافظة إربد 12.1 بالمائة، وذلك حتى الواحدة ظهرا، وفق الهيئة المستقلة للانتخابات التي أوضحت أن عدد المقترعين بلغ 5866 ناخبا وناخبة.  7ر16 %  لغاية الساعة الثانية

وبلغت نسبة المقترعين في الانتخابات الفرعية بالدائرة الثانية في محافظة إربد 7ر16 بالمائة، وذلك حتى الساعة الثانية وخمس دقائق من بعد ظهر اليوم السبت، وفق الهيئة المستقلة للانتخابات.

المستقلة تسجل مخالفات

ورصدت الهيئة المستقلة للانتخاب مخالفات للدعاية الانتخابية الفرعية في الدائرة الثانية لمحافظة إربد.

وقالت الهيئة في بيان صحفي اليوم السبت، انها رصدت حتى الساعة الثانية عشرة من ظهر اليوم السبت، مخالفات تمثلت بوجود صور ملصقات ويافطات على بوابات وداخل ساحات بعض المدارس، وممارسات للدعاية الانتخابية قرب مراكز الاقتراع.

واضافت: تم مخاطبة المراقبين الميدانيين لـ”مستقلة الانتخاب” والجهات المعنية لإزالة تلك المخالفات.

وكانت الهيئة شددت على ضرورة الالتزام بالتشريعات وفقا للنصوص القانونية الناظمة للدعاية الانتخابية والتعليمات التنفيذية الخاصة بقواعد حملات الدعاية الانتخابية رقم (11) لسنة 2012.

كما شكلت لجنة تنسيقية ممثلة بلجنة الانتخاب وممثلي المؤسسات المعنية والمناطق البلدية المشمولة بالعملية الانتخابية، بهدف متابعة الشكاوى وتقارير المراقبين الميدانيين لضمان الالتزام بالتشريعات الناظمة للدعاية الانتخابية وتحقيق مبدأ المساواة وتكافؤ الفرص بين المرشحين وإجراء انتخابات حرة ونزيهة وفقاً للمعايير الدولية.

6ر19% حتى الثالثة عصرا

وبلغت نسبة المقترعين في الانتخابات الفرعية بالدائرة الثانية في محافظة إربد حتى الثالثة من عصر اليوم السبت6ر19بالمئة ، وفق الهيئة المستقلة للانتخابات . وقالت الهيئة ان عدد المقترعين بلغ 9572 ناخباً وناخبة.

الاقتراع يسير بصورة طبيعية

وأكدت الهيئة المستقلة للانتخاب أن العملية الانتخابية للانتخابات الفرعية في الدائرة الانتخابية الثانية في محافظة اربد تسير بصورة “طبيعية وذلك حتى الساعة الثالثة والربع من عصر اليوم”، حيث شهدت مراكز الاقتراع اقبالا متزايداً مع بدء ساعات الظهيرة، إذ بلغت النسبة العامة للاقتراع 5ر20بالمئة.

وقالت الهيئة في بيان صحفي اليوم السبت، إن أجهزتها الميدانية تتابع سير العملية الانتخابية بصورة منتظمة وبمشاركة المراقبين المحليين والدوليين الذين تم اعتمادهم، مؤكدة أنه “لم تحصل مخالفات من شأنها الإخلال بسير العملية الانتخابية”.

وأضافت إن الربط الإلكتروني لجميع مراكز الاقتراع يعمل وفق المطلوب، إلا أنه توقف لمدة 15 دقيقة في ثلاث مدارس هي: النعيمة الثانوية للبنات، وكتم الشاملة الثانوية للبنات، وميسلون الأساسية للبنات، وذلك لضعف إشارة الإنترنت.

وتابعت أنها استخدمت في تلك المدارس الحلول البديلة بالرسائل النصية، والتي كانت أعدتها الهيئة لغايات مواجهة أي عطل في الربط الإلكتروني، ودون أن يؤثر ذلك على سير العملية الانتخابية.

وأوضحت الهيئة أنه تم استخدام 272 رسالة نصية قصيرة لحين اصلاح العطل، إذ تمكن الناخبون من ممارسة حقهم الانتخابي دون تأخير أو إعاقة، مبينة إن العطل “تم إصلاحه، وأن الأمور تسير وفق الشكل المطلوب”.

ولفتت إلى أنها تتابع الملاحظات الصادرة عن الجهات الرقابية، وخصوصا في التزام كل مراكز الاقتراع بتوحيد الإجراءات وفق التشريعات الناظمة، مؤكدة أنه لم يحدث تجاوزات في عمل اللجان تؤثر على سير العملية الانتخابية، أو التأثير على سرية الاقتراع وحق الناخب في ممارسة حقه الانتخابي بحرية.

وقالت الهيئة إنها تعاملت “مع بعض الحالات التي تتمثل بشكوى من مواطنين من عدم وجود بطاقات انتخابية لهم، إذ تبين بعد التدقيق أنهم غير مسجلين في جداول الناخبين النهائية للانتخابات النيابية العامة والتي جرت عام 2013″، مضيفة إنه وردت 19 شكوى لمركز الاتصال وتم ابلاغهم بذلك.

وبينت أنها “رصدت منذ ساعات صباح اليوم، بعض المخالفات في الدعاية الانتخابية، التي ازالت اغلبها الجهات الرسمية المعنية “.

وذكرت أنها أجرت كشفا حسيا لكل مراكز الاقتراع والفرز، وبمشاركة الجهات الرقابية والمجلس الأعلى للمعوقين للتركيز على جاهزية مراكز الاقتراع لاستقبال ذوي الاعاقة، مشيرة إلى أنها أجرت تعديلات من شأنها التخفيف عليهم وتسهيل مهمة اقتراعهم في 58 غرفة اقتراع تتناسب وحالاتهم.

 24.62 % حتى الرابعة عصرا

وبلغت نسبة المقترعين في الانتخابات الفرعية بالدائرة الثانية في محافظة إربد 24.62 بالمائة، حتى الرابعة من عصر اليوم السبت، وفق الهئية المستقلة للانتخابات.

بدء عملية الفرز لانتخابات فرعية اربد الثانية ونسبة الاقتراع 37 بالمئة

باشرت لجان الفرز بفرز اصوات الناخبين الذي ادلوا باصواتهم في الانتخابات الفرعية للدائرة الثانية في محافظة اربد/ لواء بني عبيد التي جرت اليوم السبت لاختيار مرشحهم لملء المقعد النيابي الشاغر بوفاة النائب المرحوم محمد فؤاد الخصاونة.

واعلن رئيس لجنة الانتخاب للدائرة الدكتور فواز التميمي انه تم اغلاق صناديق الاقتراع عند الساعة السابعة مساء وسمح لمن هم داخل مراكز الاقتراع بممارسة حقهم مشيرا الى ان نسبة لاقتراع في الدائرة بلغت 013ر37 بالمئة.

وبين التميمي ان 18244 ناخبا وناخبا ادلوا باصواتهم في الانتخابات من اصل 48833 ناخيا وناخبه يحق لهم الانتخاب.

وكانت صناديق الاقتراع فتحت ابوابها لاستقبال الناخبين عند الساعة السابعة صباح اليوم السبت وشهدت ساعات المساء اقبالا لافتا على الاقتراع.

الخبر مفتوح …

6
1782172_556030304532985_161309030731166853_n S2_111 1 2 3 4 5