انطلاق فعاليات مؤتمر الفضائيات في البترا

2014 03 20
2014 03 20
594

البترا-  صراحة نيوز – افتتح رئيس هيئة الاعلام المرئي والمسموع الدكتور امجد القاضي مندوبا عن وزير الدولة لشؤون الاعلام والاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة الدكتور محمد المومني فعاليات مؤتمر الفضائيات-متغيرات العصر(مذيعون يتحاورون) وسط حضور رسمي ونيابي واعلامي محلي وعربي ومشاركة من ابناء المجتمع المحلي في منطقة البترا.

وقال القاضي في كلمة القاها بالنيابة عن وزير الدولة لشؤون الاعلام ان المؤتمر يمثل فرصة ثمينة للاعلاميين ووسائل الاعلام على حد سواء للاطلاع على تجارب قد تسهم في تطوير المهارات والابداعات نتيجة تلاقي الافكار والاستفادة من الخبرات الواسعة التي يحملها المشاركون.

واشار الى ان الاردن حقق خلال السنوات الماضية انجازات مهمة على صعيد تطوير قطاع الاعلام ،اذ جرى تعديل عدة تشريعات واتخاذ جملة من الاجراءات تضمن وجود اعلام وطني مهني يعكس رأي المواطن بحيادية ويدفاع عن قضاياه بمهنية.

واضاف :ان الثقة بالاعلام الاردني وكنتيجة للتطورات اصبحت عالية بحكم المكانة التي يرتقيها الاردن على صعيد الحريات الصحفية، الى جانب احتلاله مكانة متميزة على مستوى العالم قياسا بباقي دول الشرق الاوسط والعالم الثالث.

وقال ان الاردن بات يلقى اشادة اقليمية وعالمية بما يتعلق بالحريات الاعلامية ، مبينا ان الاردن كان من اول الدول العربية التي ضمنت تشريعاتها حق الصحفي في الحصول على المعلومات .

واكد ان ما يتم من تعديل التشريعات اعلامية لا يضع اية قيود على محتوى النشر او اعاقة لحرية الرأي والتعبير ,

وثمن دور جمعية المذيعين وسلطة اقليم البترا والجهات الداعمة الذين اسهموا في اقامة المؤتمر.

وقال رئيس مفوضي سلطة اقليم البترا السياحي الدكتور محمد النوافلة  ان انطلاق الملتقى في ربوع المدينة الوردية تأكيد على اهمية البترا ومكانتها السياحية بصفتها موقع تراث عالمي وإحدى عجائب الدنيا السبع الجديدة، وواحدة من المدن العربية التي كان لها دورا هاما في بناء لغة العرب واعلامها، حيث أشارت الدراسات الحديثة إلى أن الخط العربي تطور في هذه الأرض التي كانت تشكل محطة هامة في تاريخنا القديم.

واضاف النوافلة ان الملتقى ترجمة فعلية لتوجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني وتنفيذا لفلسفة سلطة اقليم البترا التنموي السياحي في تعزيز الشراكة مع الإعلام، والتأكيد على الدور الفاعل للفضائيات والإذاعات وشتى وسائل الإعلام في صناعة التنمية المستدامة والمساهمة في تسويق المملكة عموما والبترا خصوصا؛ كارث حضاري ورافد هام للاقتصاد الوطني.

ولفت الى ان وسائل الإعلام اسهمت على مدى عقود طويلة بتعزيز الوعي بالمكانة التي تشكلها البترا كقيمه اثرية وحضارية على مر العصور، وأدت دورا تستحق الثناء عليه.

وقال ان إقليم البترا كجهة أولى تقع عليه عاتق مسؤولية التنمية والتطوير في هذا الجزء الهام من الوطن، متطلعا الى مزيد من الشراكة مع مختلف وسائل الاعلام، ايمانا بأنها الشريك الأساسي في نقل رسالة البترا والترويج لها.

واشار الى الملتقى يعد الأول من نوعه في المملكة باعتباره يمثل فرصة هامة للعاملين في وسائل الاعلام وفي مقدمتها الاذاعات والمحطات الفضائية بمناقشة هموم قطاعهم.

ودعا النوافلة مختلف وسائل الإعلام، لتعزيز مجال عملها في البترا لمساندتنا بالنهوض بهذا الجزء الهام من الأردن، والترويج لسياحتها ومقوماتها الطبيعية والفرص الاستثمارية المتوفرة فيها، واكتشاف المدينة التي تحتوي إلى جانب الآثار النبطية على مواقع تاريخية هامة تعود للعصور الحجرية القديمة ومقومات طبيعية فريدة من نوعها على مستوى العالم.

وقال رئيس جمعية المذيعين الزميل حاتم الكسواني ان الخطاب الاعلامي المرئي والمسموع يواجه تحديات لا بد من الالتفات اليها حتى نحافظ على فعاليته في دوره الوطني المأمول ،ومنها: ثنائية اللغة المستعملة في الخطاب الاعلامي ومزاحمة اللغات الاخرى للغلة العربية واستخدان المصطلحات الغربية .

واكد ان الجمعية تهدف من عقد المؤتمر الى لعب دور وطني وقومي واستراتيجي لرفع وعي المذيعين لما يدور من حولهم من مستجدات وعكسها على الجمهور العربي المتلقي للرسالة الاعلامية باعتبار المذيعين الاكثر تأثيرا بالمواطنين.

واشار مدير عام مؤسسة الاذاعة والتلفزيون الزميل رمضان الرواشدة ان التغير في المعطيات الاعلامية والابتعاد عن الحيادية ادى الى عزوف المتابع للفضائيات الاخبارية والتحول الى المحطات المحلية التي بات يعتبها الاكثر صدقية.

وقال ان التطور التكنولوجي حول المواطن الى صحفي اذ بات بامكانه ممارسة كامل ادوار الصحفيين والاعلاميين بكشل ، الى جانب ان تطور وسائل تكنولوجيا الاعلام اظهرت ما يسمى بالمراسل الصحفي متعدد الوسائط .

واعتبر الرواشدة شبكات التواصل الاجتماعي حواضن لوسائل الاعلام المختلفة ،داعيا الفضائيات العربية الى استغلالها بشكل يخدم الرسالة الاعلامية.

وثمنت الاعلامية ميسون عزام اقامة المؤتمر في البترا ،داعية الى ايجاد لتطبيق المخرجات بشكل فعلي ليكون نتاجها على اداء الاعلام الى جانب التعليم الاكاديمي.

ويناقش المؤتمر الذي يستمر لمدة يومين جلسات عمل تتناول اولها المحتوى الفضائي واخلاقيات المهنة برئاسة الدكتور امجد القاضي ، فيما تتناول الجلسة المسائية والتي تعقد برئاسة مدير عام وكالة الانباء الاردنية الزميل فيصل الشبول موضوع الفضائيات والربيع العربي.

وفي اليوم الثاني ستعقد ورشة صباحبة بعنوان الوجه الجديد للفضائيات في ظل تنامي وسائل الاتصال الحديث ويرأسها الدكتور نبيل الشريف ، فيما يختتم المؤتمر بجلسة مسائية تناقش التوصيات ومدونة السلوك المهني ويرأسها الزميل محمد الصرايرة.

596
597