انطلاق فعاليات مؤتمر ماريا دن برافن

2014 04 12
2014 04 12

212عمان – صراحة نيوز – افتتح سمو الامير مرعد بن رعد، اليوم، فعاليات المؤتمر الاول لـ “مركز ماريا دن برافن” للصحة النفسية في منطقة الشرق الاوسط والمغرب العربي، بمشاركة الاخصائي النفسي العالمي الدكتور هادي اسطمبولية واطباء ومعالجين نفسيين من السعودية وقطر وفلسطين والاردن.

ويتطرق المشاركون في المؤتمر الذي ينظمه مركز ماريا دن برافن على مدى ثلاثة ايام، الى موضوعات مهمة تتناول احدث وسائل علاج الامراض النفسية، مثلما ستقام على هامشه ورشة عمل متقدمة في العلاج الجدلي السلوكي.

وقال سمو الامير مرعد ان منظومة العلاج الشامل المعاصر تتضمن الاستخدام الامثل لاساليب واجراءات العلاج النفسي والوظيفي المهني والتربوي، الامر الذي يحتم على كافة المؤسسات العامة والخاصة العمل على تأهيل واعداد الكوادر الفنية المتخصصة لتقديم خدمات نوعية متطورة مبنية على التجارب العلمية الناجعة التي تضمن وجود برامج خدمية تساعد ذوي الاحتياجات الخاصة والمصابين في اعادة بناء امكانياتهم لتمكينهم من تحقيق اهدافهم في التكيف الامثل مع اثار ما حدث لهم سواء كان صدمات نفسية او الاصابة باعاقة او اضطراب حاد في العلاقة.

واضاف ان الجهود المبذولة في هذا المؤتمر تجسد مفهوم الشراكة بين القطاعين العام والخاص لتحقيق اهداف منظومة العلاج الشامل التي نحن بامس الحاجة لها سواء كان ذلك محليا او اقليميا.

واشار سموه الى ان القيادة الهاشمية تنبهت منذ نشاة الدولة لضرورة دعم وتدريب وتاهيل ذوي الاحتياجات الخاصة والمصابين العسكريين والمدنيين، اضافة الى تقديم المساعدة لدول الجوار في اوقات الكوارث والمصائب الطبيعية او تلك التي هي من صنع البشر.

والقى الدكتور اسطمبولية محاضرة في افتتاح المؤتمر تحدث فيها عن خبرته كاخصائي نفسي في مستشفى جون اوف جود بسيدني ومعالج اكلينيكي لمدة 37 عاما في استراليا وخبرته في العلاج الجدلي السلوكي وعلاج الصدمة وما بعد الصدمة.